السيسي مؤكدًا التوتر مع السعودية: مصر لن تركع لأحد

السيسي مؤكدًا التوتر مع السعودية: مصر لن تركع لأحد

تحدث الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس، لأول مرة منذ أن تواترت الأنباء عن توتر العلاقات المصرية السعودية.

وقال السيسي، خلال وقائع الندوة التثقيفية الثالثة والعشرين التي نظمتها إدارة الشؤون المعنوية للقوات المسلحة المصرية: “مصر لن تركع.. واستقلال القرار المصري لا جدال فيه”.

وجاء تصريح السيسي ليتضمن هذا التلميح الذي يؤكد -لأول مرة- توتر علاقتي القاهرة والرياض.

وأضاف السيسي أنه لن يكون شريكًا في تدمير بلد، قائلاً: “ليس عندي استعداد لأكون شريكا بأي تدمير لأي بلد”، في إشارة على ما يبدو لموقف القاهرة من الملف السوري.

وأردف الرئيس المصري، بحسب كلمته التي نقلها التليفزيون المصري،: “هناك محاولة للضغط على مصر ولن تُؤتي ثمارها”، مشيرًا إلى أن علاقة مصر مع دول الخليج “قوية وراسخة”، ولفت إلى أن ثمة “محاولات للتشكيك والوقيعة بيننا”.

ونشب خلاف بين القاهرة والرياض خلال الأيام الماضية، على خلفية تصويت مصر على قرار بمجلس الأمن يخالف رؤية السعودية، ردت عليه الرياض بوقف إمدادات البترول لمصر، قبل أن تتغير لغة الخطاب الإعلامي السعودي والمصري، في ظل حالة من توتر العلاقات بين البلدين، لتصل إلى حالة من “الحرب الإعلامية”.

ورغم ذلك فقد شدد الرئيس المصري على أن قرار وقف السعودية إمداد مصر بالبترول خلال شهر أكتوبر، ليس مرتبطًا بقرار القاهرة فى مجلس الأمن الخاص بالقضية السورية.

وقال: “اتخذنا الإجراءات المناسبة لتوفير احتياجاتنا ولا يوجد لدينا مشكلة في الوقود والبترول.”