”دعم مصر“ أول ائتلاف برلماني يحق له تشكيل حكومة

”دعم مصر“ أول ائتلاف برلماني يحق له تشكيل حكومة

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

تلقى الدكتور رئيس البرلمان المصري، علي عبدالعال، إخطارًا رسميًا من نواب ائتلاف ”دعم مصر“، بأسماء أعضاء نوابه، تمهيدًا للإعلان عنه رسميًا، وفقًا للائحة المجلس، ليكون بذلك أول ائتلاف رسمي يحق له تشكيل الحكومة، حال رفض البرلمان للحكومة المقترحة من قبل رئيس الجمهورية، وفقًا لنص الدستور.

وشملت قائمة أسماء أعضاء الائتلاف، 317 نائبًا، ليكون بذلك هو الرقم الرسمي والكتلة الحقيقية لنواب ”دعم مصر”، بعد أن شهدت الفترة الماضية تكهنات كثيرة، بشأن الكتلة الحقيقية له، ما بين 350 إلى 400 نائبًا من إجمالي عدد النواب الـ595، بعد استقالة المستشار سري صيام، النائب المعين.

وأعلن رئيس البرلمان، تشكيل الائتلاف بشكل رسمي، مشيرًا إلى استيفاء الائتلاف لكافة الشروط القانونية والدستور، مؤكدًا أنه تلقى 337 عضوًا للائتلاف، وبعد التحقق، تبين عدم استيفاء ٢٠ عضوًا للتقسيم الجغرافي الذى يتم على أساسه تشكيل الائتلاف، ولذلك تم استبعادهم، ليصبح إجمالي عدد أعضائه ٣١٧ نائبًا فقط.

وكان الدكتور علي عبدالعال، قد نجح في الانتخابات ضمن قائمة ”في حب مصر“، التي قادها اللواء والنائب الراحل سامح سيف اليزل، وكيل جهاز المخابرات الأسبق، حيث تم تشكيل الائتلاف من غالبية النواب، الذين نجحوا في القائمة، وعددهم 20 عضوًا، حصدوا مقاعدهم من خلال الانتخابات بأربعة قوائم انتخابية، إلا أنه أعلن عدم وجود أي صلة بينه وبين الائتلاف، منذ فوزه برئاسة البرلمان.

الجلوس في المقاعد

وطالب رئيس البرلمان، نواب ائتلاف ”دعم مصر“، بالجلوس في المقاعد الموجودة على يمين المنصة، باعتبارهم الحزب أو الائتلاف الحائز على الأغلبية أو الأكثرية البرلمانية، بينما سيجلس نواب المعارضة، وهم مجموعة نواب ”25-30“ على يسار المنصة، وفقًا للأعراف البرلمانية.

وينص الدستور المصري، على أنه في حالة رفض الحكومة المقدمة من قبل رئيس الجمهورية، يشكل الحزب أو الائتلاف الحاصل على الأغلبية أو الأكثرية البرلمانية، الحكومة، وفي حالة رفض حكومة الائتلاف، يعد المجلس منحلًا، وتجرى انتخابات برلمانية جديدة.

وكان اللواء الراحل سامح سيف اليزل، قد أجرى مفاوضات مع بعض المستقلين والأحزاب، مثل ”مستقبل وطن“ و“الشعب الجمهوري“ و“مصر الحديثة“ و“المحافظين“، لتشكيل الائتلاف، ورحل مؤخرًا بعد معاناة شديدة مع المرض، ليحل محله مساعده نادر مصطفى، أول الأسماء في القائمة الاحتياطية التي تم تشكيلها أثناء الانتخابات.

ومن جانبه، قال اللواء سعد الجمال، الرئيس المؤقت لائتلاف ”دعم مصر“، في كلمة له بالجلسة المسائية اليوم الإثنين، عقب الإعلان الرسمي عن تأسيس الائتلاف، ”أتوجه إلى المنضمين إلى هذا الائتلاف، سواء الأحزاب أو المستقلين، بالشكر والتقدير، وقد عاهدنا الله وأنفسنا، أن نكون شركاء، لا نختلف على مصلحة وطنية، من أجل الوطن والمواطن، وسنتعاون من أجل أداء هذه الرسالة أمام الشعب المصري، والذي يتطلع إلينا بآمال كبيرة، بعد أن شعر بفراغ في العمل السياسي والبرلماني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com