”الإفتاء المصرية“ تؤسس أول أكاديمية عالمية للتدريب على الفتوى

”الإفتاء المصرية“ تؤسس أول أكاديمية عالمية للتدريب على الفتوى

المصدر: القاهرة- محمود غريب

كشفت دار الإفتاء المصرية، اليوم الخميس، عن خطة عملها في 2016، والتي تشمل تأسيس أول أكاديمية عالمية للتدريب على الفتوى، وإنشاء مركز دراسات استراتيجي لمحاربة التطرف.

وقال مفتي مصر، الدكتور شوقي علام، إن ”عام 2016، سيشهد تطوراً كبيراً وتوسعاً في نشاط دار الإفتاء المصرية على كافة المستويات والأصعدة، حيث تعمل الدار على تعزيز وتطوير خدماتها الشرعية التي تقدمها للمسلمين في مختلف أنحاء العالم، لضمان تحقيق أكبر قدر من التواصل الفعال مع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها“.

وأوضح علام، في تصريحات صحافية، أن ”دار الإفتاء، وضعت على رأس أولوياتها في خطتها للعام الجديد، تأسيس أول أكاديمية عالمية للتدريب على الفتوى، حيث ستبدأ عملها باستقبال أول وفد من الأئمة في فرنسا للتدريب على الفتوى“.

وأضاف أن ”الخطة تشمل التوسع في تقديم المزيد من الخدمات الإفتائية لاستيعاب الطلبات الهائلة على الفتاوى في دار الإفتاء خاصة الإلكترونية والهاتفية، حيث سيتم إطلاق عدة خدمات جديدة، يأتي في مقدمتها تطبيقات للفتوى على أنظمة أندرويد، وآي أو إس لأجهزة الهواتف الذكية، لضمان الوصول لأكبر شريحة ممكنة من المسلمين حول العالم“.

وتابع ”كما تشمل الخطة عمل دليل إرشادي لمعالجة التطرف، وإدخال لغات جديدة إلى قسم الترجمة على رأسها الإسبانية والإيطالية، فضلاً عن إطلاق قوافل إفتائية تجوب قارات العالم الخمس، تضم نخبة كبيرة من كبار العلماء لعقد لقاءات مع المسؤولين في دول العالم، وعقد لقاءات بهدف نشر الوعي الإفتائي الصحيح“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com