مصر.. إسقاط ”جنة صفاء“ للدعارة بحيلة أمنية

مصر.. إسقاط ”جنة صفاء“ للدعارة بحيلة أمنية

المصدر: القاهرة - نورا شلبي

أسقطت المباحث العامة للآداب في القاهرة، واحدة من أكبر شبكات الدعارة، والمعروفة بـ“جنة صفاء“، حيث فشلت مباحث الآداب أكثر من مرة في ضبط ممارسة الفحشاء داخل الشقة، نظرا لما كونته ”صفاء“ صاحبة المكان والقوادة من شبكة مراقبة عبر الكاميرات التي تنشرها في الشارع الذي يتواجد فيه الشقة بمنطقة النزهة بمصر الجديدة، مما كان يحول بين الشرطة وبين إلقاء القبض على الزبائن وفتيات الليل في الشقة.

إسقاط الشبكة جاء عبر حيلة لجأ إليها رئيس قسم التحريات بالمباحث العامة للآداب، العقيد أحمد حشاد، وذلك لإسقاط الشبكة الرخيصة، حيث يصل سعر ممارسة الرذيلة 300 جنيه لمدة ساعة، وهو ما جعل هناك إقبالا كبيرا على الشقة، لاسيما أن أغلب المترددين من رجال الأعمال والتجار الأثرياء، لاسيما أنهن على قدر كبير من الجمال، حيث تم استقطابهن من جانب ”صفاء“، التي كانت تختارهن بحسب صغر السن، وطالبات أو خريجات حديثات من الجامعة.

الحيلة تم وضعها بإحكام وسرية في ظل قدرة ”صفاء“ في التعرف على معلومات من إدارة مكافحة الآداب، فكانت الخطة على مستوى الضباط المشاركين، والذين كانوا أربعة، فضلا عن القوة التي كانت تنتظر الإشارة في بداية الشارع بعيدا عن كاميرات المراقبة الخاصة بـ“صفاء“.

انطلق ”حشاد“ ومعه 3 ضباط يرتدون ملابس تجار، عبارة عن جلباب وشال، ليصعدوا إلى العمارة ويدخلوا الشقة لتكون في مقابلتهن ”صفاء“ ليقدموا أنفسهم على أنهم تجار فاكهة بسوق العبور، وبعد أن تجالسوا وراقبوا ما يسير في الشقة من أعمال رذيلة، تم إعطاء الإشارة في الوقت الذي أعلنوا فيه عن هويتهم، وقاموا بضبط 10 فتيات منهن 3 في حالة تلبس مع 3 رجال في غرف متفرقة بالشقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com