أخبار

الداخلية المصرية تعلن مقتل أحد قادة "الحرية والعدالة"
تاريخ النشر: 10 سبتمبر 2015 15:40 GMT
تاريخ التحديث: 10 سبتمبر 2015 15:44 GMT

الداخلية المصرية تعلن مقتل أحد قادة "الحرية والعدالة"

ذكرت الداخلية، في بيانها، أنها فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاه قواتها لدى مداهمتها الشقة المذكورة، ما دعاها للتعامل مع مصدر النيران.

+A -A

القاهرة – أعلنت وزارة الداخلية المصرية، الخميس، مقتل أحد القيادات الشابة بجماعة الإخوان المسلمين، بعد اشتباك مسلح معه.

وجاء في بيان صادر عن الداخلية المصرية أن هناك معلومات وردت للوزراة تُفيد بمكان اختباء مجاهد حسن زكي عبد الفتاح، بمدينة ”سمسطا“ في محافظة ”بني سويف“.

وذكرت الداخلية، في بيانها، أنها فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاه قواتها لدى مداهمتها الشقة المذكورة، ما دعاها للتعامل مع مصدر النيران، وأكد البيان مقتل مجاهد حسن زكي.

من جانبها؛ نفت جماعة الإخوان المسلمين، رواية الجهات الأمنية معتبرةً إياها ”غير صحيحة“.

وقال مسؤول في الجماعة إن الداخلية المصرية قامت بتصفية أحد القيادات الشابة بحزب الحرية والعدالة ببنى سويف، بعد اعتقاله منذ 3 أيام من أحد الشقق السكنية بمنطقة عين شمس بالقاهرة دون أي مقاومة منه، وفقاً للأناضول.

ولفت المسؤول، إلى أن زكي يعمل بإحدى شركات توزيع الأدوية، وأن أسرته تلقت اتصالاً مساء الأربعاء يفيد بوصوله جثة نجلها إلى مستشفى ”سمسطا“ المركزي، متأثراً بطلقين ناريين فى الصدر والظهر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك