داعش يضم لصفوفه 50 طفلاً أيزيدياً بعد تدريبهم

داعش يضم لصفوفه 50 طفلاً أيزيدياً بعد تدريبهم

بغداد – قالت برلمانية عراقية، إن تنظيم داعش، استقدم إلى الموصل مؤخراً، 50 حدثاً ومراهقاً إيزيدياً، بعد انتهاء تدريباتهم في أحد المعسكرات التابعة له جنوب المدينة، المعقل الأساس للتنظيم في البلاد.

وقالت النائبة الإيزيدية في البرلمان العراقي فيان دخيل، إن تنظيم داعش الإرهابي استقدم الى مدينة الموصل مؤخراً، من أحد معسكراته التدريبية الواقعة جنوب الموصل، 50 حدثاً ومراهقاً إيزيدياً، تتراوح أعمارهم ما بين 13 و16 سنة، ممن سبق أن أسرهم مع عوائلهم، خلال اجتياح قضاء سنجار مطلع (أغسطس/ آب) الماضي.

وأضافت أن هؤلاء مجرد ضحايا، ولا يجوز التعامل معهم كأعداء، لأن التنظيم الإرهابي أجبر هؤلاء الفتية على الانخراط في صفوفه، واستغلهم، باعتبارهم أسرى لديه.

ويتحضر داعش في الموصل، لعمليات عسكرية يتوعد مسؤولون عراقيون بإطلاقها ضده منذ أشهر لاستعادة المدينة التي سيطر عليها (يونيو/حزيران) العام الماضي، لكن دون أن يتم تحديد موعد رسمي لذلك حتى اليوم، وفقاً للأناضول.

والإيزيديون هم مجموعة دينية، يعيش أغلب أفرادها قرب الموصل، ومنطقة جبال سنجار في العراق، فيما تعيش مجموعات أصغر في تركيا، وسوريا، وإيران، وجورجيا، وأرمينيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة