تكريم راغب علامة في جامعة ”جورج واشنطن“ (صور)

تكريم راغب علامة في جامعة ”جورج واشنطن“ (صور)

المصدر: إرم – من شيرين الجمال

منح جورج جبور، عميد جامعة جورج واشنطن، درعاً للسوبر ستار اللبناني راغب علامة، تكريماً له على نجاحاته طوال الـ30 عاماً الماضية، والخدمات الاجتماعية والإنسانية التي قدّمها للمجتمع والوطن.

ويأتي هذا التكريم، في إطار حفل تخرج طلاب الماجستير، في كلية الاقتصاد والتجارة بجامعة جورج واشنطن.

ووجه راغب كلمة للخريجين، قائلًا: ”النجاح لا يكمن فقط بالوصول إلى أهدافنا، بل أيضاً بالسعي لهدف جديد، وبالتالي تحويل أحلامنا إلى حقيقة، بالجهد والمثابرة“.

وتساءل الفنان الكبير: ”ما هو برأيكم سبب وجودي معكم اليوم ؟ هل السبب شهرتي ؟ كلا، السبب الحقيقي وراء وجودي هنا هو قصتي، قصة حلم جميل راودني منذ الصغر، لم أكن أعلم إنني سأحقق هذا الحلم، لأن دخول عالم الفن كان يعتبر من المحرّمات في عائلتي ومجتمعي“.

وأضاف: ”لازلت حتى اليوم أذكر كلام والدتي، عندما كانت تسألني، ما إذا كنت جدياً بترك كل شيء من حولي من أجل الفن والموسيقى ؟، وكانت دائماً خائفة من ردة فعل المجتمع والناس“.

وأوضح: ”لا شك أيضاً أن وجودي معكم سببه سلسلة من النجاحات حققتها خلال مسيرتي الفنية والعملية، في خدمة المجتمع والوطن الذين انتمي إليهما، هذا الوطن الذي ذاق طعم الحروب طوال السنوات الماضية، والذي حوّلته السياسة الداخلية والخارجية إلى ساحة صراع للمتآمرين على السلام والأمان“.

وتابع علامة: ”من المؤسف جداً أننا أمّة تتصدر عناوين الأخبار بسبب مشكلات سياسية لدول أخرى، هذا البلد الصغير بمساحته الكبير بمضمونه، ولكن لا شك أن وطني لبنان هو وطن قوي، ودائماً يلملم الجراح ويعود أقوى من السابق، لبنان مورد للأدمغة في كافة المجالات العلمية والأدبية إلى كل بقاع العالم“.

واستطرد قائلاً: ”عندما بدأت مشواري الفني، وجنيت المال، لم أفكر بشراء السيارات والمنازل الفخمة، بل أنشأت مدرسة تخرج سنوياً أكثر من ألفي تلميذ، كما أنها الأولى لبنانياً التي أسّست طابقاً كاملاً مخصصاً لذوي الاحتياجات الخاصة“.

وأضاف النجم اللبناني:“كنت حريصًا جداً على أهمية العلم، وأصرّيت على إخوتي لإكمال تحصيلهم العلمي، العلم هو مفتاح النجاح في المجتمع، كنت وسأستمر في نشر العلم في المجتمع“.

وقال راغب علامة مخاطباً الخريجين: ”لا تقيّدوا أنفسكم ولا تفقدوا الأمل، لأن النجاح لا يتحقق إلا بالمثابرة والجهد وما هذا التخرّج سوى الخطوة الأولى نحو المستقبل، أخيراً وليس آخراً الإنسان الناجح هو الذي يؤمن بإنسانيته ويمارسها في حياته العملية وتعامله مع الناس، مهما علت مراتبه ومهما تبوأ من مناصب، كنت وسأبقى متواضعاً لأنني رجل عصامي“.

واختتم المطرب القدير حديثه، موجهًا شكره للرئيس جبور، وأعضاء جامعة جورج واشنطن، لهذه الدعوة المميزة، معرباً عن سعادته كونه شاهداً على تخرّج جيل جديد، قائلاً: ”كونوا أصحّاء، كونوا أقوياء، وتمسّكوا بإنسانيتكم“.

راغبيي

 راغبببب

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com