مصر

بطل كليب "سيب إيدي": أحارب الإسفاف بالإسفاف
تاريخ النشر: 31 مايو 2015 8:43 GMT
تاريخ التحديث: 31 مايو 2015 8:43 GMT

بطل كليب "سيب إيدي": أحارب الإسفاف بالإسفاف

وائل المنصوري يؤكد أن الكليب جاء على طريقة "العلاج بالصدمة"، قائلًا "حقي في بلدي ومش حسيبه".

+A -A
المصدر: القاهرة- من شيرين الجمال

أعلن وائل الصديقي، المغني الذي ظهر في كليب ”سيب إيدي“ الذي أثار ضجة كبيرة في مصر، بسبب ما يتضمنه من إيحاءات جنسية، موضحًا أن السبب الرئيس في اشتراكه بهذا الكليب هو محاربة الإسفاف بالإسفاف.

وكتب وائل عبر صفحته الرسمية على موقع ”فيس بوك“: ”محدش صدقني لما قلت إني بحارب الإسفاف بالإسفاف، وإن في حاجة اسمها العلاج بالصدمة.. يلا نقلب عاليها واطيها.. حقي في بلدي ومش حسيبه.. وائل الصديقي“.

وتعرضت بطلة الكليب وتدعى رضا فولي، إلى التحقيق معها بتهمة التحريض على الفسق والفجور.

يذكر أن هذا الكليب تم تصويره في شقة وائل، الذي ظهر معها مغنيًا، وهو يحمل الجنسية الأمريكية، وغادر إلى تونس فور إثارة الجدل حول الفيديو كليب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك