”مدينة زويل“ تكشف عن علاج جديد للسرطان

”مدينة زويل“ تكشف عن علاج جديد للسرطان

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

كشفت مدينة ”زويل“ للعلوم والتكنولوجيا التي يرأس مجلس إدارتها العالم الأمريكي المصري، أحمد زويل، الخميس، عما قالت إنه علاج جديد لمرض السرطان، بحسب بيان لها.

وأوضحت المدينة، في بيانها، أنها ستستخدم إحدى الخلايا المسببة للسرطان في علاج المرض نفسه، مشيرة إلى أن الحمض النووي (DNA) يتفكك داخل الخلايا مرارًا وتكرارًا أثناء عملية النسخ، أو صناعة البروتينات، وأنه يتشابك في بعض الأحيان، ولهذا السبب طوَّرَت الخلايا آليات بيولوجية تعرف بإنزيمات التوبوايزوميريز لحل معضلة تشابك الحمض النووي.

وأضافت المدينة: ”في بعض الأحيان يتخلل هذه العملية بعض الأخطاء التي قد تؤدي إلى تفكُّك أو تَكَسُّر الحمض النووي، الأمر الذي قد يكون سببًا للسرطان، ويرى العلماء أنه من الممكن استخدام هذا الخطأ على وجه التحديد كعلاج لمكافحة السرطان“.

ولفت البيان، إلى قيام فريق من الباحثين في مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بجمع وتحليل بيانات من الأبحاث السابقة التي درست تَكَسُّر الحمض النووي المرتبط بالبروتين (PDB) الناتج عن إنزيم التوبوايزوميريز لفهم كيف تتم عملية التكسر تلك، وكيف تتم عملية الإصلاح، بالإضافة إلى دراسة الدور الذي يلعبه إنزيم التوبوايزميريز في أنواع معينة من السرطان.

وقال الدكتور شريف الخميسي، رائد الدراسة ومدير مركز علوم الجينوم في مدينة زويل، إنه من خلال فهم سلوك هذه الإنزيمات في الأنسجة المختلفة، وفي مواضع جينومية مختلفة، وكذلك بين الأفراد، يمكننا تطبيق هذه المعرفة لابتكار علاجات متخصصة تعتمد على الاختلافات الجينية بين المرضى.

وأضاف أن الفريق العلمي المكون من الباحثين محمد عاشور وريهام عطية، نشرا النتائج التي توصلا إليها في دورية نيتشر للسرطان، وهي من أكبر المجلات العلمية في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com