مصر.. السجن 15 عامًا لـ 5 عناصر إخوانية

مصر.. السجن 15 عامًا لـ 5 عناصر إخوانية

المصدر: القاهرة ـ من محمود غريب

قضت محكمة مصرية، الأربعاء، بالسجن المشدد 15 عامًا لـ 5 من عناصر جماعة الإخوان المسلمين، وقيادي بحزب سلفي ”هاربين“، بحسب مصدر قضائي.

وقال المصدر القضائي، إن ”محكمة جنايات السويس (شمال شرق)، قضت بمعاقبة 5 من قيادات جماعة الإخوان، وقيادي بحزب الأصالة السلفي، هاربين، بالسجن المشدد 15 عامًا، ومعاقبة 6 آخرين، محبوسين، بالسجن المشدد ثلاث سنوات، لاتهامهم بالتحريض على قتل رجال الشرطة والمواطنين والتخريب والتجمهر واستخدام العنف.

وأشار المصدر، إلى أن ”أحمد محمود، أمين حزب الحرية والعدالة بالسويس، وسعد خليفة، رئيس مكتب الإخوان بالمحافظة، وعباس عبدالعزيز، عضو مجلس شورى الجماعة، بالإضافة إلى علاء سعيد وعبدالخالق محمد، أمين حزب الأصالة بالمحافظة، من بين المحكوم عليهم بالسجن 15 عامًا“.

والحكم أولي، يمكن للمتهمين استئنافه في درجات التقاضي الأعلى.

ومنذ أن أطاح الجيش المصري، بمشاركة قوى دينية وسياسية، بالرئيس الأسبق محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان، يوم 3 يوليو 2013، تتهم السلطات الحالية قيادات الجماعة وأفرادها بـ“التحريض على العنف والإرهاب“.

فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها ”سلمي“ في الاحتجاج على ما تعتبره ”انقلابًا عسكريًا“ على مرسي، وتتهم في المقابل قوات الأمن المصرية بقتل متظاهرين مناهضين لعزل مرسي.

وفي 25 ديسمبر2013، أعلنت الحكومة المصرية جماعة الإخوان المسلمين ”منظمة إرهابية“، واتهمتها بتفجير مبنى مديرية أمن الدقهلية (دلتا نيل مصر) رغم إدانة الجماعة للحادث، وإعلانها مرارًا التمسك بالنهج السلمي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com