توالي الردود الغاضبة حيال تصوير فيلم إباحي بجانب الأهرامات (فيديو)

منسق الجبهة الشعبية للدفاع عن الآثار يصرح أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تصوير فيلم إباحي في مناطق أثرية في مصر.

القاهرة- نشر مؤخرا فيلما إباحيا على شبكة الإنترنت قام بتصويره سياح روس في منطقة أهرامات الجيزة أثناء زيارتهم لها، ما أثار سخطا كبيرا في مصر خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

واستنكرت الجبهة الشعبية للدفاع عن الآثار، ما وصفته بالإهمال المتعمد من قبل الحكومة، والتي لا تهتم إلا بتحقيق المكاسب المادية دون النظر إلى سمعة مصر.

وطالبت الجبهة في بيان لها بالتحقيق الفوري في الفضيحة وتشديد الرقابة على السائحين وشركات السياحة والأمن والتأكد من سلامة كاميرات المراقبة المعطلة بفعل فاعل.

وقال أسامة كرار منسق الجبهة إن الفيلم الذي تبلغ مدته 10 دقائق يظهر فيه أشخاص مصريون بشكل واضح من بينهم مرشد سياحي وأفراد الشركة السياحية وأفراد الشرطة الذين يحرسون المكان ولم يعترض أي أحد منهم على ما يحدث.

وأوضح أنه لا يوجد أي نوع من الرقابة لمواجهة أي خروج على القانون في المنطقة على الرغم من تعاقد الحكومة على وحدة مراقبة بالكاميرات لتأمين المنطقة الأثرية تكلفت قرابة 230 مليون جنيه، مضيفا أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تصوير فيلم إباحي في مناطق أثرية في مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com