تركيا تواجه مأزق إلغاء معاهدة ”الرورو“ مع مصر

تركيا تواجه مأزق إلغاء معاهدة ”الرورو“ مع مصر

المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

أعلنت شركات النقل في الجمهورية التركية أنها ستواجه مشكلة كبرى ما لم يتم تجديد معاهدة الـ“الرور“ للنقل الموقعة مع مصر عام 2012.

وطالبت شركات النقل، الحكومة التركية، بتحسين علاقاتها مع مصر، وتجديد المعاهدة التي ينتهي العمل بها يوم 22 نيسان/إبريل المقبل.

ووفقاً لتصريحات غير رسمية، صدرت عن مسؤولين مصريين، فإن السُّلطات المصرية ستمنع مرور الشاحنات التي تحمل بضائع تركية على الأراضي المصرية، وهي في طريقها إلى دول مجلس التعاون الخليجي، وإفريقيا الوسطى، وتلغي التصديق على اتفاقية ”الرورو“، ولن تعمد إلى تجديدها.

وشابت العلاقات المصرية- التركية خلافات، خلال الأعوام الماضية؛ على خلفية دعم أنقرة للإخوان المسلمين في مصر، ما أثار حفيظة السُّلطات المصرية.

وقال رئيس مجلس إدارة رابطة شركات النقل التركية، تشاتين نوح أوغلو، الخميس، إن الخيار الوحيد أمامهم هو استمرار خط الـ ”رورو“ البحري للنقل، و“لا يوجد مسار بديل للبضائع التركية“.

وأضاف نوح أوغلو إن خط الـ ”رورو“ البحري ينقل حوالي 10 آلاف شاحنة سنوياً (ما يعادل 500 مليون دولار من البضائع).

وكانت وزارة النقل التركية قررت إنشاء خط الـ ”رورو“ البحري عام 2012، عقب اندلاع الأزمة السورية، التي تسببت بتعذر مرور الشاحنات المحملة بالبضائع عبر أراضيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة