مصر.. الآلاف يحتفلون بالليلة الختامية لمولد الحسين

مصر.. الآلاف يحتفلون بالليلة الختامية لمولد الحسين

القاهرة- احتشد آلاف المصريين، أمس الثلاثاء، في مسجد الحسين، بوسط القاهرة، للاحتفال في الليلة الختامية لمولد حفيد النبي، وسط ابتهالات وتواشيح في مدح الرسول.

ويتزاحم المصريون أمام الباب الرئيسي للمسجد الذي يعتقدون أنه تم دفن الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب، فيه.

ولا تنقطع الحشود الكبيرة للزوار، من الوجود في ساحة المسجد الذي يعود تاريخ إنشاءه لعام 1154، وتقدر مساحته الكلية 3340 متراً مربعاً، وبعضها يتطلع من وقت لآخر محاولاً إيجاد مكان يمكنه من الدخول إلى الحسين.

وليست زيارة قبر الحسين، هي الفرصة التي يحاول المصريون الوصول إليها، فهناك مظاهر احتفالية في محيط المسجد وأطرافه بالباعة الذين يبيعون الحلويات والقبعات الملونة والألعاب والعطور والأطعمة.

ويشهد زوار المولد حضور أعضاء الطرق الصوفية مثل الجعفرية والبرهامية والشاذلية التي ترفع اللافتات المعبرة عنها، بينما تغيب عن مظاهر الاحتفال بالمولد السنوي أي لافتات تحمل مظاهر سياسية.

وكان المولد شهد العام الماضي رفع لافتات تأييد للفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع، وقتها، أكبرها تصدرت ميدان ”الحسين“ تحت عنوان ”كمل جميلك“، وذلك قبل أن يترشح للرئاسة في آذار/ مارس الماضي ويفوز في انتخابات الرئاسة في حزيران/ يونيو الماضي.

وتعيش مصر أجواء حزينة حيث أعلن الرئيس السيسي، الحداد العام رسمياً في البلاد لمدة 7 أيام، من الأحد الماضي، بعد مقتل 21 مصرياً على يد تنظيم داعش في ليبيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com