جسر جوي لإجلاء المصريين من ليبيا

جسر جوي لإجلاء المصريين من ليبيا

تونس- قال السفير المصري في تونس، أيمن مشرفة، الثلاثاء، إنه يجري العمل على جسر جوي لإجلاء المصريين من ليبيا.

وأضاف مشرفة أنه ”سيجري تخصيص مطار قابس جنوب تونس لإجلاء المصريين الوافدين من ليبيا عبر بوابة رأس جدير حال توفر الأعداد المناسبة“.

وتابع في تصريح صحافي أن ”هناك تعليمات من قبل السلطات التونسية للتعاون في إجلاء المواطنين المصريين“، موضحا أنه ”ربما يجري اللجوء أيضا إلى الإجلاء البحري إذا اقتضت الضرورة“.

وكانت قوات ”فجر ليبيا“ أمهلت أمس الإثنين، المصريين، 48 ساعة لمغادرة ليبيا، ردا على الضربات الجوية التي شنها سلاح الجو المصري في مدينة درنة ردا على إعدام 21 قبطيا على يد تنظيم داعش.

ولم يحدد السفير الأعداد المتوقعة للمصريين العائدين إلى مصر عبر رأس جدير ، قائلا: ”ليست هناك أعداد دقيقة، لكن لا أتوقع خروج جميع المصريين، لأن هناك من اندمج وتزوج في ليبيا وله أبناء وعائلة“.

يشار إلى أن حركة العبور تعطلت تماما، الثلاثاء، في معبر رأس جدير الرئيسي بين تونس وليبيا، الذي يشهد توترا على خلفية رسوم مفروضة على حركة المسافرين بين البلدين.

ولم يشهد المعبر حتى الآن إقبالا من المصريين، لكن السفير أكد أن البعثة القنصلية في جزيرة جربة جنوب تونس بدأت بتلقي اتصالات المصريين حول إجراءات العودة إلى مصر.

وكانت السلطات المصرية أجلت في آب/ أغسطس الماضي، قرابة 15 ألف مصري من ليبيا عبر تونس اثر تدهور الأوضاع الأمنية آنذاك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة