طلعت زكريا: جماعة الإخوان سبب تعطيل ”حارس الرئيس“

الفنان المصري يؤكد أن النجوم يبتعدون عن مسرح الدولة، لأنه لا يقدرهم ماديا, مطالبا بتعديل لائحة أجور المسرح، حتى يزدهر ويعود له النجوم من جديد.

المصدر: إرم- من صلاح أبو شنب

أكد الفنان طلعت زكريا أن الأوضاع السياسية الحالية، سبب تأخير بدء تصوير فيلمه الجديد ”حارس الرئيس“ من إنتاج كامل أبوعلي وإخراج أحمد نادر جلال، وبطولة النجوم حسن يوسف ورانيا محمود يسن وحورية فرغلي.

وقال زكريا- في مقابلة خاصة مع شبكة ”إرم“ الإخبارية- أنهم يخشون من بدء تصوير الفيلم حاليا، لأنه يهاجم وينتقد تنظيم الإخوان وإرهابه في المجتمع المصري، مشيرا إلى أنهم قد يقومون بتخريب أدوات التصوير أو مهاجمة فريق العمل.

وأضاف أن الرئيس عبد الفتاح السيسي طالب الفنانين بإنتاج أعمال تحارب الإرهاب والتطرف، وبالوقت نفسه لا يوجد أي منتج يقبل على إنتاج مثل هذه الأعمال، مطالبا الجهاز القومي للسينما بالعودة للإنتاج من جديد.

وأشار إلى أنه يستعد لبدء تصوير مسلسل ”عائلة حاحا“ بـ21 فبراير الجاري، والذي يناقش المشاكل التي تواجه الأسر الفقيرة ومعاناتهم، مؤكدا أنه بعيد تماما عن السياسة التي سئم منها الجمهور.

وقال طلعت زكريا أن ”عائلة حاحا“ ليس أول عمل درامي يقوم بتأليفه، حيث قام بكتابة عدة سهرات تلفزيونية أحدهم قام الفنان سمير غانم والفنانة صابرين بتمثيلها، إلى جانب فيلم ”سعيد حركات“ الذي قام المنتج محمد السبكي بإظهاره بشكل سيء.

وأشاد بعرض بعض الأعمال الدرامية حاليا خارج السباق الرمضاني، مؤكدا أن هذه الخطوة تحارب الغزو التركي والهندي والمكسيكي للمجتمع المصري.

وعلى مستوي المسرح، أكد زكريا أن مسرحيته الجديدة ”بابا جاب موز“ ليس لها أبعاد سياسية، ولكن البعض يفهم محتواها كما يريد، حيث تتحدث عن أهمية الاتحاد والتعاون بين الإخوة.

وكشف أن النجوم في الحقيقة يبعدون عن مسرح الدولة، لأنه لا يقدرهم ماديا، مطالبا بتعديل لائحة أجور مسرح الدولة، حتى يزدهر ويعود له النجوم من جديد.

وأشار الفنان الكوميدي، إلى أنه حاول تقديم أدوار تراجيدية ولكن الجمهور لم يحبه، موضحا أن إضحاك الناس نعمة وموهبة من الله.

وحول رأيه في تمثيل ابنته ايمي، قال طلعت زكريا إنه لا يجبرها على اختيار أعمال معينة، ولكنه في الوفت نفسه طالبها بالابتعاد عن الإغراء، والاشتراك بأعمال كوميدية حتى تستغل روح الفكاهة لديها.

وأعرب طلعت زكريا عن تفاؤله بالمرحلة المقبلة لمصر، بعد انتهاء موجات الإرهاب الحالية، خاصة مع خطوات الإصلاح الجادة التي اتخذها الرئيس والحكومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com