مجدي أحمد علي: الفن قادر على قهر الفاشية الدينية

المخرج المصري يقول إن مصر تعيش عصراً جديداً بعد ثورة 30 يونيو، التي خرج فيها الناس لمحاربة تراث ثقافي من الأفكار الفاشية.

المصدر: إرم- من كارما رامي

أكد المخرج المصري مجدي أحمد علي، في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“ الإخبارية، أن أي نشاط ثقافي، يكون له بعد سياسي، لافتاً إلى أن مصر تعيش عصراً جديداً، بعد ثورة 30 يونيو، التي خرج فيها الناس لمحاربة تراث ثقافي من الأفكار الفاشية.

وشدد المخرج المصري الكبير على أن الفن، قادر على مواجهة الفاشية الدينية, منتقداً تجاهل الدولة، لسلاحي الفن والثقافة، ومشيداً باتفاقية التوأمة، التي تم توقيعها بين مهرجاني الأقصر للسينما الإفريقية، ومهرجان فيسباكو.

وطالب مجدي أحمد علي الحكومة المصرية بطرح الاستثمار في مجال السينما، ضمن المؤتمر الاقتصادي، المقرر عقده في مارس المقبل، من أجل فتح المزيد من دور العرض، بالإضافة لكونه استثماراً مربحاً.

ويجهز المخرج الكبير حالياً لفيلم ”مولانا“، من تأليف، الكاتب والصحفي إبراهيم عيسى, موضحاً أنه يكافح التطرف الديني، وخلطه بالسياسة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com