مصدر سيادي يؤكد حيادية المخابرات بالانتخابات المصرية

مصدر سيادي يؤكد حيادية المخابرات بالانتخابات المصرية

المصدر: القاهرة- من شوقي عصام

نفى مصدر سيادي رفيع المستوى، ما تردد عن دعم جهاز المخابرات العامة في مصر، قائمة ”في حب مصر“، التي من المقرر أن تخوض الانتخابات التشريعية القادمة، ووجهت قيادات في الجهاز لبعض أعضاء القائمة لوماً شديداً بسبب ما يرددونه بأنهم مدعومون من جانب الجهاز.

ومن أبرز أعضاء هذه القائمة ضابط المخابرات السابق، اللواء سامح سيف اليزل، ووزير الخارجة الأسبق محمد العرابي، وزير الإعلام الأسبق أسامة هيكل، وعماد جاد، ولميس جابر، ومؤسس حركة تمرد محمود بدر، ومؤسس حركة الجمهورية الثالثة، طارق الخولي، ونقيب الأشراف محمود الشريف، والمحامي محمد أبو شقة.

وقال المصدر في تصريحات لشبكة ”إرم“ الإخبارية أن وجود شخصيات كانت تعمل داخل الجهاز، في القائمة لا يعني أنهم يحظون بأي دعم من الدولة أو من أي جهاز سيادي، لأن هذه الأجهزة ليست طرفاً في الحياة السياسية، ولا تتدخل في أي استحقاقات برلمانية أو غيرها.

وتابع أن الجهاز منذ تأسيسه في منتصف خمسينات القرن الماضي، كان بعيداً عن المنافسات السياسية سواء في الانتخابات أو غيرها، رغم وجود اختلاط بين مؤسسات الدولة مع التنظيم السياسي الحاكم وقتئذ، لذا ليس من المعقول أن يكون له أي دور بعد وجود تعدد سياسي وزيادة في سقف الحريات والديمقراطية.

وأوضح المصدر أن الجهاز عليه مسئوليات كبرى وجسيمة، بحسب دوره التاريخي والاستراتيجي المستمر، والمتعلق بحماية الأمن القومي ومواجهة أي تهديد خارجي، وليس طرفاً في أي صراع أو منافسة، ولن يورط نفسه في السياسة فهناك عمل واضح منوط به ومهام جسيمة في ظل الوضع الذي تشهده المنطقة، والحرب على الارهاب في الداخل، والمخاطر والتهديد من جانب دول وجماعات لاستقرار وأمن الدولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com