”إرم“ تنشر تفاصيل إحباط الهجوم على قناة السويس

”إرم“ تنشر تفاصيل إحباط الهجوم على قناة السويس

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

كشف مدير إدارة تأمين المجرى الملاحي لقناة السويس، اللواء أشرف عمارة، عن تفاصيل إحباط عملية استهداف القناة بـ“صاروخي جراد“، جاهزين للانطلاق صوب القناة، في ساعات الصباح الأولى من السبت.

وأشار عمارة في تصريحات لـ“إرم“ إلى أن قوات تأمين المجرى الملاحي تقوم بعمليات تمشيط مستمرة ودورية على طول القناة برا وجوا، حيث عثرت إحدى الدوريات بطائرة عسكرية في ساعات الصباح الأولى من اليوم على قاعدة صورايخ بإحدى المناطق الجبلية الواقعة بين محافظتي الإسماعيلية والسويس، لافتًا إلى أن القوات المسلحة قامت على الفور بتمشيط المنطقة وعثرت على الصورخين وهم في وضع الجاهزية للانطلاق.

وأضاف أن قوات التأمين رفعت حالة التأمين إلى درجة ”القصوى“ على طول الخط الملاحي لملاحقة العناصر الإرهابية التي تتخفى في المناطق الجبلاية، منوهًا بأن القوات المسلحة استطاعت خلال الساعات الماضية (عقب العثور على الصورخين)، من ضبط 10 أفراد جماعة أنصار بيت المقدس، يستقلون ”سيارة جيب“ بإحدى الطرق المؤدية إلى المجرى الملاحي لقناة السويس قادمة من منطقة ”راس سدر“ التابعة لمحافظة جنوب سيناء، وتم ضبط أسحلة ثقيلة وعبوات ناسفة بحوزة المضبوطين.

وأوضح أن قوات التأمين وكافة الأجهزة الأمنية بالشرطة والجيش في محافظات القناة تعقد اجتماعات متواصلة للوقوف على آخر التقارير المتعلقة بالجماعات الإرهابية لتحديد مناطق تمركزهم وتحركهم في شبه جزيرة سيناء، لإفشال مخطط استهداف المجرى الملاحي.

ولفت إلى أن قوات التأمين وبالتعاون مع القوات المسلحة نجحت خلال الفترة الماضية في إحباط عشرات المحاولات لاستهداف المجرى الملاحي للقناة، تمركز أغلبها في المناطق القريبة من محافظة الإسماعيلية.

وكانت مصادر بالقوات المسلحة ذكرت أن قوات الجيش الثاني الميداني تمكنت من إحباط محاولة استهداف قناة السويس بصاروخي جراد، قرب الطريق العرضي ”واحد“.

وذكرت مصادر أمنية بمنقطة شمال سيناء، أن القوات المسلحة بالتعاون مع قوات إنفاذ القانون والشرطة، قامت بحملة أمنية موسعة مساء الجمعة استمرت حتى ساعات الصباح الأولى من السبت على عدة مناطق هامة بسيناء، أسفرت عن ضبط عدد من الجماعات المسلحة مختفين في المنحنيات الجبلية بشمال سيناء.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الأمن قامت بتدمير مركز اتصالات تابع لجماعة ”أنصار بيت المقدس“، بشمال سيناء خلال عملية المداهمة، التي دمَّرت مواقع تمركز المسلحين وأماكن تحركهم في قلب شبه جزيرة سيناء، لافتة إلى أن الحملة الأمنية عثرت على مركز الاتصالات يضم قاعدة اتصالات رئيسية ووحدات لاسلكي فى منطقة زراعية جنوب الشيخ زويد، مرتبط ببرج هوائى مخبأ أعلى شجرة معمرة في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com