مصر

بكاء رضيع ينقذه من الموت بعد أن دفنته أمه حيًّا في إحدى المقابر في مصر
تاريخ النشر: 27 يوليو 2019 21:51 GMT
تاريخ التحديث: 10 نوفمبر 2020 6:45 GMT

بكاء رضيع ينقذه من الموت بعد أن دفنته أمه حيًّا في إحدى المقابر في مصر

أقدمت مصرية على دفن طفلها الرضيع في إحدى المقابر، وهو مازال على قيد الحياة، وذلك بعدما فشلت في بيعه بمحافظة بورسعيد. وبدأت تفاصيل الواقعة، حينما تلقى مدير أمن

+A -A
المصدر: عبدالله المصري - إرم نيوز

أقدمت مصرية على دفن طفلها الرضيع في إحدى المقابر، وهو مازال على قيد الحياة، وذلك بعدما فشلت في بيعه بمحافظة بورسعيد.

وبدأت تفاصيل الواقعة، حينما تلقى مدير أمن بورسعيد، بلاغًا يفيد بسماع الأهالي صراخ طفل داخل إحدى المقابر، وبتتبع مصدر الصوت والتنقيب عثروا على الطفل وعليه بعض الشاش.

وبانتقال فريق من المباحث للتحقق من الواقعة، تبين أن من قام بدفن الطفل، ٧ أشهر، هو والدته؛ بغرض التخلص منه بعدما فشلت في بيعه نتيجة الفقر والحاجة.

وتمكنت قوات الأمن من القبض على الأم، وكشفت التحقيقات أن الأم تعمل في بيع المناديل الورقية ببورسعيد.

وحاولت الأم بيع الطفل أكثر من مرة دون جدوى، وفي كل مرة كان يعود إليها من جديد، ولذا حاولت التخلص منه بدفنه حيًّا، واختارت المقابر مكانًا لجريمتها، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك