اليمن.. بحاح وحراك الجنوب يؤديان ”الجمعة“ بمدينة واحدة

اليمن.. بحاح وحراك الجنوب يؤديان ”الجمعة“ بمدينة واحدة

المصدر: صنعاء- من كرم أمان

احتضنت مديرية خورمكسر بمحافظة عدن جنوبي اليمن، أمس الجمعة، الآلاف من أنصار الحراك الجنوبي الذين أدوا صلاة الجمعة وسط ساحة احتجاج مركزية يتخذوها مركزاً لاعتصاماتهم المفتوحة منذ أشهر، بينما أدى رئيس الوزراء، خالد بحاح، الصلاة في جامع الخير الذي يقع في ذات المديرية.

وشدد خطيب الجمعة في ساحة العروض، حسين بن شعيب، رئيس اللجنة الإشرافية على الساحة على عدم الالتفات للإشاعات بقوله: ”من لديه وجهات نظر فليأت وليعمل معنا لأننا نسعى لبناء وطن جنوبي من هذه الساحة ومن لديه نقد بناء فهذا من حقه أما من يكيد أو يناكف فليس له مكان بيننا وعليه الذهاب إلى باب اليمن وإلى اللقاء المشترك في صنعاء“ ــ حسب قوله ــ .

وأضاف ”بن شعيب“ : ”نقول لمن يتأمر علينا في الداخل والخارج إننا ماضون في ثورتنا ولن نساوم في قضيتنا حتى وإن كان الثمن حياتنا، وعلى العالم أن ينظر الى ثوارنا المرابطون في الساحة لسبعون يوماً أثبتوا من خلالها أنهم شعب حضاري وسلمي وليعلموا أننا سننتصر عليهم بالسلمية إلى أن يحين استخدام الخيار الآخر الذي نحدده نحن“.

وتابع: ”والذين يصطادون في الماء العكر نبشرهم ونبشركم أنهم يستنفذون آخر أوراقهم، وليس لنا وجهان كمن يأتي إلينا بوجه التحرير والاستقلال وهو يحمل وجه الفيدرالية بإقليمين“.

وفي الوقت ذاته الذي كان رئيس الوزراء اليمني، يؤدي صلاة الجمعة في جامع الخير كان خطيب الجمعة في ساحة العروض يقول : ”من العيب منا أن يتحول بعضنا إلى أفاكين ونمامين نكيد بعضنا بعضا، فعدونا ليس الجنوبي، فحتى الذين في سلطة صنعاء من إخواننا الجنوبيين هم منا ومكانهم شاغر في ثورتنا وحتى إن تبرءنا من أعمالهم فلسنا ضدهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com