أفلام عربية وعالمية تضيء فعاليات ”دبي السينمائي“

أفلام عربية وعالمية تضيء فعاليات ”دبي السينمائي“

دبي- يقدم مهرجان دبي السينمائي في دورته الحادية عشرة التي تنطلق غداً الأربعاء، وتستمر ثمانية أيام 118 فيلما سينمائيا من 43 بلدا بينها 55 تقدم في عرض عالمي ودولي أول ليثبت المهرجان رغم أزمة تمويله الراهنة أنه لا زال الأقوى والأوسع تأثيرا بين مهرجانات المنطقة.

وقد دمج المهرجان هذا العام بين الافلام الوثائقية والافلام الروائية العربية ضمن منافسة واحدة للحصول على جوائز ”المهر العربي“ التي بات لها لجنة تحكيم واحدة.

كما ألغى جوائز المهر للفيلم الأسيوي – الأفريقي وهي تظاهرة كان امتاز بتقديمها على مدى السنوات الماضية.

المهرجان الذي سيحافظ مع ذلك على زخمه سيكرم يوم افتتاحه بجائزة ”تكريم إبداعات الفنانين“ النجم المصري نور الشريف احتفاء بمسيرته بعد أن شارك في أكثر من 100 فيلم من أعمال السينما المصرية.

كما سيتم تكريم نجمة الأغنية الهندية آشا بوسلي تقديرا لمسيرتها الفنية الزاخرة والتي قدمت فيها ما يزيد على 12 ألف أغنية دخلت في أكثر من 850 فيلما هنديا على مدى 81 عاما.

وسيفتتح فيلم ”ذي ثيري اوف ايفريثينغ“ للمخرج البريطاني جيمس مارش الدورة الحالية من مهرجان دبي وهو من نوع السيرة الذاتية ويتناول حياة أعظم عقل إنساني لا يزال على قيد الحياة وهو عالم الفيزياء الفلكية ستيفن هوكينغ.

أما ختام الدورة فسيكون مع فيلم ”إنتو ذي وودز“ للمخرج الاميركي روب مارشال الذي يقدم في عرض دولي أول من بطولة ميريل ستريب وايميلي بلانت وآنا كندرك وكريس باين.

كذلك تتيح تظاهرة ”أصوات خليجية“ التعرف على الرؤيا السينمائية الخليجية وتتناول الافلام المشاركة فيها قضايا الجريمة والعزلة والكسب السريع للمال. وتضم التظاهرة أعمالا من الإمارات والسعودية والكويت والبحرين والعراق وقطر.

كما يمتاز مهرجان دبي دائما بتقديمه لتظاهرة ضخمة ضمن برنامج ”سينما العالم“ الذي يقدم نتاجات العام السينمائية مازجا بين ابداعات هوليوودية وأخرى مستقلة تماما جامعا الروائي والوثائقي في نوع من حصاد للسينما العالمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com