قداس وداع "الشحرورة" في مصر

كنيسة سانت جوزيف بوسط القاهرة تشهد عزاء النجمة الراحلة صباح، بحضور نخبة من الفنانين.

المصدر: إرم- من صلاح أبو شنب

شهدت كنيسة سانت جوزيف بوسط القاهرة، مساء أمس، عزاء وقداس الفنانة الراحلة الشهيرة بالشحرورة صباح، والتي وافتها المنية في 26 نوفمبر الماضي، عن عمر يناهز 87 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.

وحضر القداس عدد كبير من نجوم الوسط الفني، وكان أول الحاضرين، نقيب الفنانين أشرف عبد الغفور، والفنانة سهير رمزي، وسمير صبري، ونبيلة عبيد، ونيلي، ولطيفة، وإيمان ليز سركسيان، وإلهام شاهين، ونجوى فؤاد، ورجاء الجداوي، والإعلاميتين سهير شلبي، وبوسي شلبي.

كما حضر الفنان أحمد عبد الوارث، ومصمم الأزياء الشهير هاني البحيري، ورولا سعد، وإنجي وجدان، ومحمد داوود، والأب بطرس دانيال، مدير المركز الكاثوليكي، ومنظم العزاء وصلاة القداس، والأستاذ غازي نصار، وجانو فغالي، ابنة شقيقة الراحلة صباح، والسفير اللبناني بالقاهرة الدكتور خالد زيادة.

وبدأ القداس بمراسم أحياها كورال الكنيسة، ثم الصلاة على روح صباح، وتلقي العزاء، كما سادت حالة من الحزن على الحضور.