علماء يكشفون حقيقة الرفات المنسوب للملك ريتشارد الثالث

عثر على الرفات في موقف سيارات عام 2012، ومنذ ذلك الوقت يسعى الباحثون لدراسته عبر تحليل الحمض النووي.

المصدر: إرم- من رشا جويدة

أكد فريق من العلماء أن الرفات الذي تم اكتشافه عام 2012 يعود بالفعل للملك ريتشارد الثالث ملك إنجلترا، الذي تولي الحكم منذ العام 1483وحتى قتله العام 1485 في معركة الوردتين.

وقد عثر على الرفات في موقف سيارات عام 2012، ومنذ ذلك الوقت يسعى العلماء لدراسة الرفات عبر تحليل الحمض النووي، وكشف الفريق البحثي نتائج البحث والدراسة عبر مؤتمر صحفي في لندن، إضافة إلى نشرها في مجلة علمية متخصصة.

ويذكر أن الروائي الشهير وليام شكسبير استخدم في العام 1591 شخصية ريتشارد الثالث في إحدى مسرحياته؛ لتسليط الضوء على فترة حكمه، لما تخلل تلك الفترة من أحداث تاريخية مهمة أدت إلى مقتله في النهاية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة