خبراء مصريون يرسمون خارطة السلاح بسيناء

خبراء مصريون يرسمون خارطة السلاح بسيناء

المصدر: القاهرة- من محمد بركة

أكد خبراء استراتيجيون أن السبب الرئيسي وراء انتشار السلاح في سيناء يعود بالأساس إلى فترة الانفلات الأمني التي أعقبت ثورة 25 يناير، وما صاحبها من ضعف السيطرة على الحدود، حيث تدفقت الأسلحة على سيناء من السودان جنوبا، وقطاع غزة شرقا، والصحراء الليبية غربا.

ويشكل الانتشار الواسع للسلاح في شبه جزيرة سيناء إحدى العقبات التي تواجه جهود مصر للقضاء على الجماعات المسلحة التي تنشط هناك.

300 ألف قطعة

ويقول الخبير الاستراتيجي والقائد الأسبق لسلاح البحرية في الجيش المصري، اللواء ممدوح الإمام، في تصريحات خاصة لـ“ارم“، إنه ”من الصعب حصر أعداد قطع السلاح في شبه جزيرة سيناء، لكن يمكن القول إن التقديرات المبدئية تشير إلى أنه لا يقل عن 300 ألف قطعة، علما بأن إجمالي سكان شمال وجنوب شبه الجزيرة لا يتجاوز 550 ألف نسمة“.

ويوضح أنه ”من أسباب هذا الانتشار الواسع للأسلحة في سيناء، الطبيعة القبلية للمجتمع التي تجعل حمل السلاح أمرا طبيعيا، سواء للتباهي أو للدفاع عن النفس، فضلا عن مخلفات الحروب التي خاضتها مصر على أرض سيناء والتي نتج عنها ما يقرب من خمسة إلى ستة ملايين لغم زرعتها إسرائيل ولم تعط خرائط كاملة بها“، مشيرا إلى أن ”الجماعات الإرهابية تستخدم الألغام في تصنيع العبوات الناسفة، لتنفيذ العمليات ضد قوات الجيش و الشرطة“.

التنظيمات المسلحة

من جانبه، يقول الخبير الاستراتيجي والقائد الأسبق لقوات الصاعقة بالجيش المصري، اللواء محي نوح، في تصريحات خاصة لـ“إرم“ إن الجماعات الإرهابية التي تستوطن الشريط الحدودي بين شمال سيناء وقطاع غزة، استفادت إلى أقصى حد من تلك الفوضى في انتشار السلاح، وعلى رأسها ”أنصار الشريعة“ و“جند الإسلام“ اللتين اندمجتا في ”أنصار بيت المقدس“ و“التوحيد والجهاد“ و“أنصار الجهاد“ و“الأنصار والمهاجرين“.

تسعيرة حسب المواصفات والطلب

بدوره كشف مصدر أمني بمديرية أمن العريش، أن ”إقبال السيناوية على شراء الأسلحة يتركز حول البنادق الآلية، مثل السلاح الآلي 36طلقة، ويباع منه الكوري بـ14ألفا، أما الروسي فسعره 18ألفا“.

وأضاف المصدر في حديث لـ“إرم“ طالبا حجب هويته، أنه ”من الأسلحة التي تستخدم بكثافة في الأحداث الإرهابية أخيرا، مدافع أر بي جي، ويوجد منها نوع النصف متر، ويباع بـ25 ألف جنيه، ونوع المتر ويصل سعره إلى 40 ألف جنيه“.

وتابع ”يبلغ سعر صندوق الطلقات الذي يحتوي على 700 طلقة روسية، 13 ألف جنيه، أما طلقات الأسلحة الثقيلة فتباع الطلقة الواحدة بـ21ألف جنيه، وتباع الـ36طلقة في شريط واحد، وغالباً ما يكون 33 طلقة وليس 36“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com