تصاعد حالات الانتحار اليومية بين المصريين

تصاعد حالات الانتحار اليومية بين المصريين

المصدر: سيد الطماوي - إرم نيوز

أقدم شاب مصري اليوم الإثنين على الانتحار شنقًا داخل غرفته بمدينة المحلة الكبرى شرق القاهرة، نتيجة خلافات أسرية وعائلية، أدت إلى سوء حالته النفسية، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى المحلة العام استعدادًا لدفنه.

وتلقت السلطات بلاغًا يفيد بانتحار الشاب ”مهند.أ.ز“ 19 عامًا، ويدرس بكلية الشريعة والقانون بجامعة المنصورة، في منزله.

وعقب انتقال الأمن إلى منزل عائلة الشاب المنتحر، تبيّن لضباط المباحث وجود حبل مثبت بسقف منزل غرفة نوم الشاب، استخدمه كوسيلة للانتحار، بسبب مروره بأزمة نفسية مفاجئة.

وتم تحرير محضر بالحادثة، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق، وقررت تشريح الجثة، وتسليمها إلى ذويه لدفنها.

وفي محافظة الدقهلية شمال القاهرة، عثر الأهالي على جثة مسن مشنوقًا بواسطة حبل على شجرة داخل مقابر القرية، ويُدعى ”محمد. ا. ا“، 55 عامًا، حيث أكد نجله في تحريات المباحث المصرية، أن والده كان يعاني من حالة نفسية سيئة، وأنه حاول الانتحار أكثر من مرة، وتمكنوا من إنقاذه، وسبق عرضه على عدد من الأطباء النفسيين، ولم يتهم أحدًا بالتسبب في حدوث الواقعة.

يذكر أن هناك دراسات حديثة، أثبتت أن الانتحار يحتل المرتبة العاشرة في قائمة أسباب الوفيات في العالم، أي أن 1.5% من وفيات العالم، هي بسبب الانتحار، ورغم خطورة الظاهرة، إلا أن الدراسات حولها ما زالت قليلة جدًا في مصر والوطن العربي، بحسب ما يرى خبراء.

وتزايدت وقائع الانتحار في مصر، حيث شهدت الأيام الماضية أكثر من حالة متتالية بشكل يومي، منها حالات نتيجة الاكتئاب أو بسبب مشكلات أسرية وعائلية، أو نتيجة صعوبة الظروف الاقتصادية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com