أخبار

مقتل صيادَين في هجوم مسلح شرق مصر
تاريخ النشر: 01 نوفمبر 2014 10:13 GMT
تاريخ التحديث: 01 نوفمبر 2014 10:13 GMT

مقتل صيادَين في هجوم مسلح شرق مصر

مجهولون يفتحون النار على مركب صيد في ميناء بورسعيد، في سابقة هي الأولى من نوعها في تلك المنطقة.

+A -A

بورسعيد- قتل صيادان وأصيب آخران، السبت، في هجوم مسلح شنه مجهولون على ميناء صيد بورسعيد شرق مصر، بحسب مصدر أمني.

وأوضح المصدر في تصريحات صحفية أن ”مركب صيد كانت تبحر بالمدخل الشمالي لقناة السويس بالقرب من ميناء الصيد ببورسعيد في حوالي الساعة الثالثة (01:00 ت.غ) فجر اليوم السبت (بالتوقيت المحلي) تعرضت إلى هجوم مسلح بإطلاق النيران من سلاح آلي“، في سابقة هي الأولى من نوعها.

وأضاف أن ”الهجوم أسفر عن مقتل إثنين أحدهما بطلقة في الرأس والآخر في الصدر، وإصابة إثنين آخرين“.

وبين أنه ”لم تعرف حتى الآن الجهة المسؤولة عن الحادث أو دوافع ارتكابه، وما إذا كانت جنائية أم سياسية“.

ونقلت كوادر الإسعاف المصابين لمستشفى بورسعيد العام (حكومي)، في حين نقلت الجثتين إلى مشرحة مستشفى الأميرى العام (حكومي) تحت تصرف النيابة العامة، بحسب المصدر ذاته.

وتشهد عدة أنحاء في مصر، هجمات مسلحة تستهدف رجال جيش وشرطة ومنشآت حكومية، بالتزامن مع حملة أمنية يشنها الجيش في شبه جزيرة سيناء، شمال شرق البلاد، والقريبة من مدينة بورسعيد، تستهدف مجموعات ”إرهابية“ في تلك المنطقة، إلا أن هذه سابقة من نوعها في استهداف مدنيين في تلك المنطقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك