مصر.. التفاصيل الكاملة لتحرير «طفل الشروق»

مصر.. التفاصيل الكاملة لتحرير «طفل الشروق»

المصدر: عوض محمد - إرم نيوز

تمكنت أجهزة الأمن المصرية، الأحد، من تحرير طفل ينتمي إلى عائلة أرستقراطية يدعى هشام سامي، يقطن بمنطقة الشروق شرق القاهرة بعد 4 أيام من اختطافه، وتسليمه إلى أسرته، وتم إلقاء القبض على بعض الجناة ،وتلاحق قوات الأمن متورطين آخرين.

وبحسب وزارة الداخلية المصرية، فإن قوات الأمن نجحت في تحرير الطفل دون إصابات أو خسائر بشرية وتم تسليمه لذويه وهو في حالة صحية ومعنوية جيدة.

وأوضحت وزارة الداخلية أنها تمكنت من تحرير ”طفل الشروق المختطف“، بعد تكثيف عدد من المأموريات، مؤكدة أن 130 ضابطاً وفرد شرطة من 22 قسماً، بإشراف الإدارة العامة بمديرية القاهرة، والأمن العام والمساعدات الفنية.

وكان قسم شرطة الشروق، تلقى الأربعاء الماضي، بلاغًا يفيد باختطاف الطفل ”هشام سامي“ من داخل سيارة ملك صديقة والدته، أثناء إعادته من الحضانة.

وذكرت مصادر أمنية مطلعة بمديرية أمن القاهرة لـ«إرم إنيوز» أن الطفل تم اختطافه في سيارة جيب سوداء بالقرب من منزل رئيس الوزراء السابق شريف إسماعيل، ولاذت بالفرار.

كما أظهر عدد من مقاطع الفيديو التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تحرير الطفل، تفاصيل تتبع رجال الأمن لخاطفي الطفل وتمكنهم من تحريره وإعادته مرة أخرى لأهله، كما رصد الفيديو الاستعانة بفريق بحث تم تشكيله للقبض على المتهمين بمباحث الاتصالات عقب تلقي أسرة الطفل عدة مكالمات هاتفية من أرقام مجهولة.

كما استقبلت عائلة الطفل الخبر بفرحة عارمة وسعادة بالغة، ووجهت الشكر لوزارة الداخلية.

وأمرت النيابة العامة في مصر، بحبس 4 متهمين بخطف الطفل بمنطقة الشروق من أمام منزل رئيس الوزراء السابق ”شريف إسماعيل“، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وقال مصدر أمني لـ«إرم نيوز» إن جد الطفل تواصل مع الخاطفين ودفع فدية لحفيده دون أن يبلغ قوات الأمن كما أخفى عنهم بعض التفاصيل، مؤكدًا أن جد الطفل يعمل في الشؤون القانونية لدى أحد أكبر البنوك الخاصة في مصر.

ولفت المصدر إلى أن الخاطفين تواصلوا مع جد الطفل وتفاوضوا معه على دفع مليوني جنيه مصري لتحريره، وإرسال الأموال لرقم حساب خارج البلاد حتى لا يتمكن من استرجاعها وحدد المتهمون للجد مكان العثور على الطفل.

وأكد المصدر الأمني، أن رجال المباحث تمكنوا من ضبط 4 أشخاص من أفراد العصابة المتهمين بخطف الطفل وتجري ملاحقة باقي المتهمين.

وأوضح المصدر، أن رجال المباحث تمكنوا من تحديد موقع المجرمين، وعند اقتحام الموقع تمكن المتهمون من الفرار تاركين الطفل الذي عثر عليه رجال الأمن، مشيرًا إلى أنه تم تحديد مكان احتجاز الطفل المختطف عن طريق تتبع اتصال هاتفي بين الخاطفين وجد الطفل لمساومته على مبالغ مالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com