وزير الداخلية المصري محذرًا من ميدان رابعة: لا تهاون مع من يرفع السلاح (صور)

وزير الداخلية المصري محذرًا من ميدان رابعة: لا تهاون مع من يرفع السلاح (صور)

المصدر: حسن خليل- إرم نيوز

توعد وزير الداخلية المصري، محمود توفيق، بالمواجهة الحاسمة تجاه من يسعى لتهديد أمن البلاد، أو ترويع المواطنين، أو استغلال المناسبات الاحتفالية لتعكير الصفو العام وتعطيل الطرق.

جاء ذلك خلال تفقد الوزير لعدد من ميادين القاهرة، والأكمنة الشرطية، اليوم السبت، تزامنًا مع الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو 2013، التي كان من نتائجها الإطاحة بالرئيس الأسبق محمد مرسي، ونظام حكم جماعة الإخوان.

وتفقد الوزير ميادين التحرير وعبدالمنعم رياض وسط العاصمة القاهرة، إضافة إلى ميدان هشام بركات ”رابعة العدوية سابقًا“، الذي شهد اعتصام أنصار الرئيس محمد مرسي ومواجهات بين الإخوان وقوات الأمن.

وقال الوزير، خلال جولته في ميدان رابعة: ”إن هذا الميدان شهد مواجهات وأحداث عنف وتخريبًا من أعضاء الجماعة الإرهابية تحت شعار الدين واستغلاله وسوء استخدامه، لكننا الآن لن نتهاون مع من يرفع السلاح في وجه الشعب، أو يحاول تهديد أمن المواطن المصري، خاصة في ظل تكاتف الشعب مع جيشه وشرطته“.

وشدد الوزير على ضرورة يقظة رجال الأمن في المناطق الحيوية، والمكلفين بتأمين مؤسسات الدولة والميادين الرئيسية، في الوقت الذي طالب فيه بأن تكون قطاعات الوزارة على استعداد كامل للتدخل في أي وقت لمواجهة أي أزمات.

يذكر أن مصر استبدلت اسم ميدان رابعة العدوية باسم المستشار هشام بركات، النائب العام الأسبق الذي تعرض للاغتيال، وسط اتهام بضلوع أعضاء تابعين لجماعة الإخوان، ”الإرهابية، وفقًا لتصنيف الحكومة المصرية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com