التحالف المؤيد لمرسي يبدأ مشاورات لإعادة هيكلته

التحالف المؤيد لمرسي يبدأ مشاورات لإعادة هيكلته

القاهرة- أعلن التحالف المؤيد للرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، تعليق عضوية حزب ”الوطن“ السلفي بالتحالف، بناء على طلب الحزب، وأن التحالف بدأ مشاورات من أجل هيكلة جديدة، للاستفادة من طاقات جديدة لشباب ثورة 25 يناير 2011 والقوى الشبابية الميدانية.

وقال خالد سعيد المتحدث باسم ”التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب“، إن ”حزب الوطن علق عضويته بالتحالف، بناء على طلبه، رغبة منه في إعادة تقييم موقفه“.

وأوضح سعيد، وهو قيادي في الجبهة السلفية، أن ”حزب الوطن لم يغير رأيه فيما يجري بالبلاد، ولن يدعم الانقلاب، أو يسير في نهجه“.

وقال سعيد إن ”انسحاب حزب الوسط الشهر الماضي وتعليق عضوية الوطن الآن، دفع التحالف إلى بدء مشاورات من أجل هيكلة جديدة، للاستفادة من طاقات جديدة لشباب ثورة 25 يناير، والقوى الشبابية الميدانية، والكيانات الوطنية الثورية والعمالية بجانب الشخصيات العامة“.

وأوضح أن ”المشاورات تتضمن النظر في انضمام كيانات جديدة للتحالف (رفض الكشف عنها)، لتفعيل دور الشباب، والسعي نحو تطوير الحراك في الشارع“.

وقال حزب الوطن، في بيان: ”لقد نجح تحالف دعم الشرعية خلال الفترة الماضية نجاحاً عظيماً في مهمته من تعرية الباطل وإظهار حقيقته“.

لكنه تابع: ”نحتاج إلى إطار واسع ومظلة شاملة تضم أطياف الوطن ومكوناته كلها، في ظل رؤية متبصرة لبناء نظام ديمقراطي سليم، ومؤسسات دولة حديثة“.

ومضى قائلا: ”آن الأوان لأن يتسلم الشعب المصري الراية على علم ووعي وبصيرة ليقوم بدوره ويقاوم الظلم ويخلع الاستبداد من جذوره“.

وقال عضو الهيئة العليا لحزب الوطن،محمد عبد الموجود، إن ”تعليق العمل ليس لعيب في التحالف أو اختلاف في النهج والرؤية، وإنما لإعادة تقدير الموقف وتقييم الأحداث بشكل منفصل عن التحالف“.

ونفي أن يكون السبب في قرار تعليق العمل، هو ”الإدارة السيئة للتحالف كما تروج وسائل إعلام محلية“، مضيفا أن ”السبب يتمثل في انغلاق الأفق السياسي بالبلاد، والتضييق على العمل السياسي الذي لا يسمح للأحزاب بالعمل وفق حرية تعددية“.

وبحسب مصدر داخل حزب ”الوطن“، ”بدأ النقاش حول الانسحاب من التحالف قبل 6 أشهر بسبب ضيق الأفق السياسي في البلاد، وهدم الدولة للعمل السياسي والحزبي، وهو ما عرضه الحزب على التحالف، لكن الأخير طلب منه تأجيل مناقشة الأمر إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية“ التي جرت في أيار/مايو الماضي.

وتابع المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، أن ”النقاش حول انسحاب حزب الوطن من التحالف تجدد مرة أخرى داخل أروقة التحالف قبل نحو شهر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com