وزير مصري: هرم زوسر يجري ترميمه دون مشكلات

وزير مصري: هرم زوسر يجري ترميمه دون مشكلات

القاهرة- قال وزير الآثار المصري، ممدوح الدماطي، الثلاثاء، إن ترميم هرم زوسر، يجري دون أية مشكلات تقنية.

ونظم الدماطي، الثلاثاء، جولة للصحفيين بمنطقة سقارة الأثرية، وعقد مؤتمرا صحفيا قال فيه إن الهرم يخضع للترميم، نافيا صحة ما تناقلته مواقع إخبارية ومواقع للتواصل الاجتماعي من أخبار حول سقوط أجزاء من الأحجار المكونة لبنيان الهرم الداخلي والخارجي.

وأضاف أن الأثريين المصريين ”يقفون في يقظة كاملة بمختلف المواقع والمزارات الأثرية لحماية هوية هذا البلد“، مشددا على أن تراث مصر الحضاري ”يجسد التراث الإنساني بشكل عام“.

وهرم زوسر الذي شيد من الحجر الجيري قبل نحو 4650 عاما، هو أقدم بناء حجري ضخم في التاريخ، وأول هرم كامل بناه المصريون القدماء، وينسب إلى زوسر أحد ملوك الأسرة الثالثة الفرعونية التي حكمت مصر بين عامي 2686 و 2613 قبل الميلاد.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي تناقلت في بداية أيلول/ سبتمبر الجاري، أخبارا عن انهيار أجزاء من الهرم الذي يجري ترميمه منذ عام 2006 بعد تعرض مصاطبه الست للتهالك بفعل الزمن.

وكان المجلس الأعلى للآثار أعلن عام 2008 عن تبني مشروع بتعاون ياباني أمريكي لتوثيق هرم زوسر بالتصوير المجسم ثلاثي الأبعاد، لمعرفة حالته وحالة القطع الحجرية باستخدام أنواع متعددة من أجهزة الليزر.

وتعطلت أعمال الترميم مؤقتا بعد الاحتجاجات الشعبية التي أنهت حكم الرئيس الأسبق، حسني مبارك، في شباط/ فبراير 2011.

وأعلنت وزارة الآثار في آب/ أغسطس 2011، أن حالة الهرم ”حرجة جدا“ بسبب توقف مشروع ترميمه. وفي أيلول/ سبتمبر 2011، أبدى وفد من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) في القاهرة، استعداد اليونسكو للتعاون مع مصر في تطوير وترميم مواقع أثرية منها مشروع ترميم هرم زوسر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com