رئيس البرلمان السوداني يزور سد النهضة الإثيوبي

رئيس البرلمان السوداني يزور سد النهضة الإثيوبي

الخرطوم – توجه رئيس البرلمان السوداني،الفاتح عزالدين، الذي يزور إثيوبيا حاليا، إلى سد النهضة، ظهر اليوم الأحد، لاستطلاع ”أعمال البناء والإنشاء“، بحسب مصدر دبلوماسي سوداني.

وقال المصدر إن رئيس البرلمان السوداني ”سيقوم بجولة تفقدية لسد النهضة“، معتبرا أن الزيارة تعكس ”أهمية السد بالنسبة للبلدين في التنمية المرتقبة“.

ويعتبر رئيس البرلمان السوداني هو أول مسؤول رفيع يمثل أعلى سلطة تشريعية يقوم بزيارة سد النهضة، الذي بدأ يتحول إلى مركز يتردد إليه المسؤولين السودانيين، بعد أن كان حصريا على المسؤولين الإثيوبيين.

وسيقوم وزيرا الري السوداني معتز موسى والمصري حسام مغازي بزيارة سد النهضة في الاثنين المقبل.

وكان رئيس البرلمان السوداني قد أجرى، قيبل توجهه إلى سد النهضة، مباحثات مع نظيره الإثيوبي، أبادولا جمدا، جرى خلالها بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وبصورة خاصة بين السلطتين التشريعيتين.

يذكر أن رئيس البرلمان السوداني؛ الفاتح عزالدين، وصل أديس أبابا، أمس السبت، في زيارة رسمية بدعوة من نظيره الإثيوبي أبادلا جمدا.

ووقع وزراء المياه في مصر وإثيوبيا والسودان في 26 أغسطس/آب الماضي، بعد يومين من المحادثات بالخرطوم، على اتفاق ينص على التضامن بين الدول الثلاث لإجراء الدراستين الإضافيتين اللتين أوصى بهما تقرير لجنة الخبراء الدولية بشأن موارد المياه ونموذج محاكاة نظام هيدرو كهربائية وتقييم التأثير البيئي الاجتماعي الاقتصادي للسد على دولتي المصب (مصر والسودان) وذلك باستخدام شركة أو شركات استشارية دولية.

واتفقت الأطراف الثلاث أيضا على ”تكوين لجنة من الخبراء الوطنيين من الدول الثلاث، تضم 4 خبراء من كل دولة، على أن تتولى اللجنة وضع قواعدها الإجرائية مع اعتماد فترة 6 أشهر لإنجاز الدراستين“، مع الاستعانة بخبراء دوليون لحسم الخلاف بين الدول الثلاث بعد إطلاعهم على تقرير المكتب الاستشاري.

وتتخوف مصر من تأثير السد على حصتها السنوية من المياه التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com