الظاهر.. مسلسل جديد يدعو إلى عودة يهود مصر

الظاهر.. مسلسل جديد يدعو إلى عودة يهود مصر

المصدر: القاهرة- من نورا شلبي

يتناول المسلسل المصري الجديد ”الظاهر“ فكرة عودة يهود مصر الذين هاجروا إلى إسرائيل وأوروبا وأمريكا في الفترة الواقعة بين عامي 1948 إلى 1958.

وقال المؤلف والسيناريست، تامر عبد المنعم، الذي يكتب حاليا حلقات المسلسل الأولى، إنه ”لا يتخوف من أي هجوم يمكن أن يتعرض له بسبب هذه التجربة الدرامية الجريئة“.

وأوضح عبد المنعم في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“ أن ”أهداف المسلسل كثيرة، منها إظهار الفرق الكبير بين اليهودية والصهيونية، وأن يهود مصر كانوا متمسكين بالعيش في هذا البلد، ورافضين لقيام دولة إسرائيل، لكن التجاوزات والأعمال التخريبية التي قامت بها قلة ألصقت بهم تهمة عدم الوطنية“.

وكشف عن أنه اتفق مع شركة ”سينرجي“ لتامر مرسي، الذي أنتج مسلسل المرافعة، على إنتاج العمل الجديد، على أن يُعرض في رمضان المقبل.

وأضاف أن الفترة المقبلة ستشهد اختيار نجوم المسلسل، حيث سيبدأ التصوير في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، مشيرا إلى أن العديد من المشاهد ستُصور خارج مصر.

وبين عبد المنعم أن المسلسل ”سيدور بطريقة الفلاش باك ما بين الأربعينات والخمسينات والستينات حتى بداية الألفية الثالثة، وذلك مع اختلاف الأجيال من يهود مصر“، مشيرا إلى أن سبب تسمية العمل باسم ”الظاهر“ يرجع لاسم حي شعبي شهير في القاهرة، سكنه اليهود وتمركزوا فيه بجانب ”حارة اليهود“ في الموسكي.

ولفت عبد المنعم إلى أن يهود مصر ”كانوا يعشقون تراب هذا البلد، لكن بعض الفاسدين منهم، تورطوا مع الموساد الإسرائيلي في عمليات تفجير عام 1954، وهي ما عرفت بفضيحة لافون، حيث استهدفت هذه التفجيرات المصالح الأمريكية في القاهرة والإسكندرية لإفساد أي بوادر علاقات بين القاهرة وواشنطن ينتج عنها اتفاقيات تسليح لمصر، وهو ما دفع الكثيرين منهم إلى الهجرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة