سما المصري من بائعة كشري إلى راقصة في ”أبو فتلة“

سما المصري من بائعة كشري إلى راقصة في ”أبو فتلة“

القاهرة- تواصل الراقصة الاستعراضية سما المصري تصوير مشاهدها ضمن أحداث فيلم ”أبو فتلة“، تأليف سامح فرج، إخراج إبرام نشأت، ويشاركها البطولة لي لي قاسم، سعيد طرابيك ومظهر أبو النجا، والذي يدور في إطار اجتماعي كوميدي غنائي، من المقرر عرضه خلال موسم عيد الأضحى المقبل.

وقالت المصري: ”أجسد دور فتاة فقيرة تعمل بائعة كشري وتسكن في إحدى الأحياء الشعبية، لكن بعد وفاة والدها تضطرها الظروف إلى العمل كمغنية وراقصة في إحدى الملاهي الليلية، وتتوالى الأحداث“.

وأكدت أن أغلب أحداث العمل تدور في الملهى الليلي، وتوقعت نجاح العمل فور طرحه في دور العرض، كونه ينتمي إلى نوعية الكوميديا الغنائية، وأوضحت أن الفيلم سيكون علامة مميزة في مشوارها الفني.

وعن ثاني تجاربها المطلقة في السينما بعد فيلم ”على واحدة ونص“، أوضحت أنها تعتز بتجربتها الأولى ”على واحدة ونص“، الذي قدّمته قبل عامين، ولم يحقق النجاح المتوقع لعدة أسباب رفضت الكشف عنها، لكنها ترى أن فيلم ”أبو فتلة“، أولى تجاربها المطلقة.

وأكدت أن أعمالها في السينما لا ترتقي إلى موهبتها التمثيلية، حتى ترغب في المشاركة في عشرات الأفلام لإظهار قدراتها التمثيلية، وخاصةً في تجسيد الأدوار الصعبة والمركبة، وأوضحت أنها ترفض النمطية والتكرار في أعمالها.

وأوضحت المصري حول انتشار الشائعات حولها، أنها لا تهتم بالرد عليها، وقالت: ”هناك بعض الحاقدين يحاولون تعطيل مسيرتي الفنية“، فالشائعات ضريبة نجاح وشهرة الفنان“، وأضافت أنها تحاول الاجتهاد والتركيز فقط في أعمالها الفنية لإخراس الألسنة.

أما عن تصنيفها كفنانة إغراء في التمثيل والغناء، فرأت أنها فنانة شاملة تجيد تقديم كافة أنواع الفنون في التمثيل والغناء، وقالت: ”ليس ذنبي أنني امرأة مثيرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة