مخطط إخواني لتعطيل البرلمان المصري الجديد

مخطط إخواني لتعطيل البرلمان المصري الجديد

المصدر: القاهرة - من محمد عبد المنعم

تستعد جماعة الإخوان المسلمين لخوض منافسات الانتخابات البرلمانية المقبلة المقرر إجراؤها نهاية العام الجارى ووذلك من خلال تقديمها كوادر غير معروف حقيقية انتماءها للتنظيم من أجل المنافسة فى الانتخابات البرلمانية بغية نجاح هذه الكوادر من اجل الحصول على نسبة معطلة فى البرلمان الجديد مستغلة في الوقت ذاته تفاقم الخلافات بين القوى الوطنية .

وتهدف جماعة الإخوان من وراء مشاركتها فى الانتخابات البرلمانية ونجاح هذه النسبة إلى طلب تعديل الدستور أو أية تشريعات أخرى تساعد على إعادة إفراز وإنتاج المنظومة الإخوانية من جديد .

وقال عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية ياسر قورة ”إن جماعة الإخوان تسعى بكل الطرق للوصول إلى البرلمان المقبل من خلال مبالغ ضخمة يعرضونها على الأحزاب الفقيرة وبالتالي التمكن من خوض الانتخابات.

ودعا قورة الأمن والإعلام للتعاون معا لتنقية البرلمان القادم من العناصر الإخوانية مطالباً كافة الجهات الأمنية بالتحري عن العناصر المتقدمة للانتخابات البرلمانية المقبلة عند فتح باب الترشيح من أجل تفويت الفرصة على التنظيم ومختلف الفصائل المرتبطة به أو الداعمة له، وحرمانهم من دخول البرلمان

,أشار عضو الهيئة العليا لحزب الحركة الوطنية إلى ان حزبه تقدم إليه خلال الفترة الماضية عدد كبير من العناصر سواء في الأمانة المركزية أوالمحافظات، للانضمام للحزب أو الترشح على قائمته، إلا أن الحزب قام بالبحث والتدقيق، وتبين انضمامهم لجماعة الإخوان.

كما حذر قورة من استغلال مقار الجمعيات الإسلامية أو منابر المساجد في العملية الانتخابية لأي طرف من الأطراف مطالباً بمراقبة حركة أموال الجمعيات التي تعمل من خلال المساجد.

وأوضح أهمية المشاركة فى الانتخابات القادمة بأعداد كبيرة وكثيفة من أجل اختيار من يمثلهم والبحث وراء المرشحين وخليفتهم السياسية لمنع تسلل أي من العناصر الإسلامية أو من المنتمين للإخوان المسلمين إلى قبة البرلمان الجديد, لأن وجود برلمان مدني سوف يُساهم في دعم وتعزيز عمل الرئيس الجديد، بحيث يكون بعيدا عن انحرافات تيار الإسلام السياسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com