برلمانيون بريطانيون: الأحزاب المصرية قادرة على إنجاح الانتخابات

برلمانيون بريطانيون: الأحزاب المصرية قادرة على إنجاح الانتخابات

المصدر: القاهرة- من إيمان عادل

صرح الوزير السابق في الحكومة الائتلافية البريطانية والنائب الحالي بمجلس العموم البريطاني عن الحزب الديموقراطي الليبرالي، نيك هارفي، أن تأسيس ديموقراطية حقيقية في مصر يعتمد بالأساس على قدرة الأحزاب والتيارات السياسية في مصر على التنسيق فيما بينها لإنجاح الانتخابات البرلمانية المقبلة، وبناء مجلس تشريعي قوي.

وأضاف هارفي أن التحالفات الانتخابية بين الأحزاب السياسية من شأنها بناء برلمان كبير سيمكنها من لعب دور حقيقي في الحياة السياسية المصرية، مشددا على أهمية تنسيق الأحزاب فيما بينها وتجاوز برامجها الضيقة بغرض عقد مواءمات تمكنها من تكوين إرث سياسي حقيقي للأجيال المقبلة.

كما أكد القيادي السابق بحزب العمال البريطاني، النائب نيك سيغلر، على أهمية الانحياز إلى السياسات قبل الأشخاص وأن يكون الحزب أو التيار السياسي – وما يمثله من سياسات- أكبر من ممثليه، مشيرا إلى أزمة أن لا يكون بين الأحزاب المتحالفة معايير من شأنها إلزام الأعضاء فيما بينهم بها، والتزامهم جميعا بها أمام الناخبين.

وانتقد سيغلر التسميات التي أطلقها التحالفات الانتخابية على نفسها في الانتخابات البرلمانية السابقة التي لم تكن تعبر – على حد وصفه- عن برنامج أو اتجاه واضح أمام الناخبين.

جاء ذلك، الجمعة، خلال الحلقة النقاشية التي نظمها منتدى البدائل العربي للدراساتAFA، بالتعاون مع مؤسسة الشركاء الدوليين للحوكمة الإنكليزية بمناسبة إطلاق“ دليل الأحزاب السياسية لبناء التحالفات الانتخابية“ وذلك بحضور نخبة من الباحثين وأساتذة العلوم السياسية والشخصيات العامة المعنيين بقضايا التحول الديموقراطي والبنية التشريعية في منطقة الشرق الأوسط، في إطار الاستعدادات الجارية للانتخابات البرلمانية المقبلة.

أدار المناقشة رئيس منتدى البدائل العربي للدراسات وأستاذ العلوم السياسية والخبير السياسي والبرلماني السابق وعضو لجنة الخمسين لوضع الدستور، د.عمرو الشوبكي، وتحدث فيها إلى جانب النائبين نيك هارفي ونيك سيغلر ونائبة مدير مؤسسة الشركاء الدوليين للحوكمة، د.سو جريفيث، والباحثة بمنتدى البدائل العرب للدراسات رانيا زادة.

واستعرض مناقشة “ دليل الأحزاب السياسية لبناء التحالفات الانتخابية “ قضايا الوقوف على تحديات البنية والإدارة والبيئة، وعرض قائمة مراجعة لخطوات بناء التحالفات، إلى جانب طرح المبادىء الأساسية لاستمرار التحالفات لما بعد الانتخابات.

وتأتي تلك الحلقة النقاشية في إطار سعي الأحزاب السياسية إلى بناء تحالفات جديدة استعدادا للانتخابات التشريعية المقبلة، بالإضافة إلى كونها استكمالا لورشة العمل التي نظمها منتدى البدائل العربي للدراسات في يونيو الماضي حول ”الأحزاب السياسية والاستعدااد للانتخابات: البرامج الانتخابية والتحالفات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة