بعد إدراجه على ”قوائم الإرهاب“.. مصر تجمد حسابات عبدالمنعم أبو الفتوح

بعد إدراجه على ”قوائم الإرهاب“.. مصر تجمد حسابات عبدالمنعم أبو الفتوح

المصدر: محمد علام- إرم نيوز

بدأ البنك المركزي المصري، تجميد الأموال والممتلكات الخاصة بالقيادي الإخواني المنشق والمرشح الرئاسي الأسبق، الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح، بعد الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، بوضعه مع 15 آخرين، ضمن قوائم الإرهاب، ومنعهم من التصرف في أموالهم.

وقالت مصادر قانونية وقضائية، إن ”الإجراءات تمت بالتنسيق بين البنك المركزي والشهر العقاري؛ عقب حصر كافة الممتلكات الخاصة بالمتهمين الذين وردت أسماؤهم في قرار المحكمة، حيث تم إغلاق الحسابات البنكية لأبوالفتوح، الذي يرأس حزب مصر القوية حاليًا، والمحبوس على خلفية دعمه ومساندته لجماعة الإخوان الإرهابية، وفقًا لتصنيف الحكومة المصرية“.

وأضافت، أن ”البنك المركزي تلقى صورة من الحكم بعد صدوره بقرابة 3 ساعات، ليتم التنفيذ بناء على المذكرة المقدمة من نيابة أمن الدولة العليا، والموقعة من قبل النائب العام، بعد تحقيقات موسعة مع أبو الفتوح من المقرر استكمالها، الخميس المقبل“.

يذكر أنه تم القبض على أبوالفتوح، الأسبوع الماضي، وصدر قرار النيابة بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات؛ بعد اتهامه بدعم ومساندة جماعة الإخوان، والتواصل مع قياداتها، إلى جانب عقد لقاءات معهم خارج البلاد؛ بهدف قيامه بتنفيذ مخططات تستهدف زعزعة الاستقرار، ونشر الفوضى، والإضرار بأمن البلاد.

كما تضمنت الاتهامات – بحسب بيان الداخلية، الذي نفت أسرته غالبية ما جاء فيه، عبر بيان رسمي أيضًا- ”الإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وشرعية الخروج على الحاكم، وتغيير نظام الحكم بالقوة، والإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وضبط وثائق وكتب تتعلق بتضخيم الأزمات، والإضرار بالمصالح الاقتصادية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com