حزب سامي عنان يؤكد ترشح حمدين صباحي للانتخابات

حزب سامي عنان يؤكد ترشح حمدين صباحي للانتخابات

المصدر: حسن خليل ومحمد الفيومي - إرم نيوز

أكد حزب “مصر العروبة”، برئاسة المرشح الرئاسي المحتمل وقائد الجيش الأسبق الفريق سامي عنان، وجود عقبات تواجه تسجيل اسم مرشحهم في مكتب “الشهر العقاري”، في وقت كشف الحزب فيه عن إدراج اسم المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي في كشوف المرشحين للانتخابات المقبلة.

وقال سامي بلح، الأمين العام للحزب، في بيان له اليوم الأحد، حصل “إرم نيوز” على نسخة منه، إنه تقدم بشكوى إلى الهيئة الوطنية للانتخابات ضد مكتب الشهر العقاري في منطقة الدقي وكذلك في دمياط، لرفضهما تحرير توكيلات أو إقرارات التأييد للفريق سامي عنان في انتخابات الرئاسة بحجة “واهية غير دستورية وغير قانونية” وهي عدم إدراج اسمه لديهم.

وكشف بيان الحزب عن إدارج اسم حمدين صباحي، المرشح الرئاسي السابق، ضمن الأسماء المقرر عمل التوكيلات الشعبية لها بمكاتب الشهر العقاري، في حين خلت القائمة من اسم الفريق عنان.

وتابع البيان: “لوحظ أن اسم الأستاذ حمدين صباحي مدرجًا لديهم علي الرغم من عدم نيته الترشح لتلك الانتخابات، وهو الأمر الذي يؤكد أن هناك تعمد في عدم تمكين الفريق سامي عنان من الحصول علي التوكيلات أو الإقرارات اللازمة لترشحه”.

واختتم البيان بالقول: “لذلك أكرر مطالبتي الهيئة الوطنية للانتخابات بالتدخل على وجه السرعة؛ لانهاء تلك المهزلة التي لا تليق بالدولة المصرية وتسيء إليها أمام العالم كله”.

يذكر أن الدستور المصري يتضمن شروطًا لخوض الانتخابات الرئاسية، من بينها الحصول على 20 توكيلًا من نواب البرلمان، أو الحصول على 25 ألف توكيلًا من المواطنين، في حين لايقل عن 15 محافظة، بشرط ألا يقل عدد التوكيلات من كل محافظة عن ألف توكيل.

وحددت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر الجدول الزمني النهائي الملزم لـ انتخابات الرئاسة المصرية 2018، إذ يبدأ تلقي طلبات الترشح في 20 يناير/كانون أول 2017 ولمدة 10 أيام، وتم تحديد أيام 16، 17 و18 مارس/آذار لتصويت المصريين في الخارج، على أن يبدأ التصويت في الداخل من 26 من الشهر نفسه ولمدة 3 أيام.

وستُعلن نتيجة الانتخابات في 2 أبريل/نيسان، وفي حال أسفرت النتائج عن الحاجة لإعادة، ستجرى انتخابات في الفترة من 19 إلى 21 من الشهر نفسه بالنسبة للمصريين في الخارج، وفي الداخل ستجرى الإعادة من 24 إلى 26 أبريل، وتعلن النتيجة النهائية في الأول من مايو/أيار.

وأعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات أن حصيلة تحرير التوكيلات للمرشحين المحتملين في الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها أواخر مارس المقبل، بلغت 250 ألف توكيل لصالح 21 مرشحًا محتملاً بكافة محافظات الجمهورية.

وأشارت الهيئة وهي المعنية بإدارة الاستفتاءات والانتخابات بمصر، في بيان لها، أنها تابعت سير عمليه التأييدات من المواطنين لمن يرغبون في ترشيحهم لانتخابات رئاسة الجمهورية، وذلك بمكاتب الشهر العقاري على مستوى الجمهورية، حيث اقترب عدد المؤيدين حتى منتصف اليوم من 25 ألف.

وأشارت إلى أنها قررت تعزيز مكاتب الشهر العقاري بأجهزة تابلت إضافية، نظرًا للإقبال الشديد على بعض المكاتب بمحافظة القاهرة، لافتة إلى أن الهيئة تلقت طلبات من 15 منظمة ترغب فى متابعة سير العملية الانتخابية بغرض التصريح لها بالمتابعة.

وأضافت الهيئة، في البيان ذاته، أنها تعكف على فحص وتدقيق طلبات المنظما، للتحقق من مدى انطباق الشروط عليها من عدمه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع