اتهامات لـ“الإخوان“ بمحاولة اغتيال الأديب المصري وديع فلسطين

اتهامات لـ“الإخوان“ بمحاولة اغتيال الأديب المصري وديع فلسطين

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

رجح مقربون من الأديب والكاتب المصري، وديع فلسطين، وقوف عناصر من جماعة الإخوان المسلمين وراء محاولة لاغتياله داخل منزله، في حي مصر الجديدة شرق القاهرة، منتصف ليل أمس الخميس.

وجاءت الاتهامات الموجهة للإخوان بعد ثبوت سرقة المذكرات التي كان يدونها الكاتب الكبير حول تاريخ جماعة الإخوان ومؤسسها الشيخ حسن البنا، مع بقاء متعلقاته الشخصية وأمواله في موضعها دون سرقتها.

الكاتب الصحفي، لويس جريس، قال: إن ”المعتدين على وديع فلسطين حاولوا قتله وليس مجرد تهديده أو الاعتداء عليه، مشيرًا إلى أنه فقد نطقه إثر ما تعرض له من اعتداءات وتعذيب“.

وأوضح جريس في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن المتعلقات الشخصية لـ“وديع“ من أموال وساعات قيمة لم تمس من قبل المعتدين عليه، وتم الاكتفاء فقط بسرقة مذكراته ”إخوان الشياطين“ التي تتناول أمورًا تخص مؤسس جماعة الإخوان.

وأشار إلى أن حالة الأديب سيئة داخل مستشفى هوليوبلوس بمصر الجديدة، لافتًا إلى أن شيخ الأزهر حرص على الاتصال والاطمئنان عليه من خلال مدير مكتبه.

يشار إلى أن وديع فلسطين المولود لأسرة قبطية في ثلاثينيات القرن الماضي بمحافظة سوهاج في صعيد مصر، هو أحد كبار الكتاب في مصر والذي بدأ مهنة الصحافة منذ عام 1942، قبل أن يتألق نجمه في صحيفتي ”المقتطف“ و“المقطم“ بين عامي 1945 و1952.

ونجح وديع فلسطين في تأليف وترجمة أكثر من 40 كتابًا في الأدب والاقتصاد والسياسة وعلوم الصحافة كان أبرزها: ”وديع فلسطين يتحدث عن أعلام عصره“، كما كانت له مساهمات كبيرة في الأدب العربي حيث شارك في تأسيس رابطة ”الأدب الحديث“، إلى جانب عضويته في عدد من المجالس الأدبية والصحفية في مصر وسوريا والأردن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com