اليوم: دول التعاون .. والمنطلقات العادلة

اليوم: دول التعاون .. والمنطلقات العادلة

الرياض – رأت صحيفة اليوم السعودية أن السر الأكبر في تماسك منظومة دول مجلس التعاون الخليجي، وصمود المجلس وسط كل هذه العاتيات، وهذه الحالة من التشظي التي مزقت كيانات سياسية واقتصادية كثيرة، ليس فقط ذلك التماثل ما بين شعوبه وأنظمته، وإنما هنالك ما هو أهم، وهو وحدة الرؤية للقضايا المشتركة، والرغبة الأكيدة في تجنب الخلاف مع الآخرين، واستخدام المنهج السلمي لإدارة أي خلاف ينشأ من هنا أو هناك.

وأوضحت أن لغة بيان المجلس الوزاري لدول المجلس في دورته 131، والذي انعقد مساء الاثنين في الرياض فيما يتصل بإيران، لم تكن لغة تأزيم، فقد أكد المجلس على أهمية علاقات التعاون بين كافة دول المجلس وإيران على أسس احترام السيادة، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لدول المجلس، ومبادئ حسن الجوار، والامتناع عن استخدام القوة أو التهديد بها.

ورأت أن هذا الاعتدال في المواقف يكشف بمنتهى الوضوح أن هذه المنظومة ما كان لها أن تنمو وتتطور وتذهب باتجاه الاتحاد لو لم تُقَمْ أساساتها على معمار السلم، والحق والعدالة، والرغبة في تحقيق الأمن والتنمية للجميع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com