محكمة مصرية توقف محاكمة مرسي في قضية التخابر مع حماس

محكمة مصرية توقف محاكمة مرسي في قضية التخابر مع حماس
????????????????????????????????????

المصدر: محمد الفيومي - إرم نيوز

قضت محكمة مصرية، اليوم الأحد، بوقف محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي في القضية المعروفة إعلاميًا بـ“التخابر مع حماس“.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، قرارًا اليوم الأحد، بوقف إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسى و23 متهما من قيادات وعناصر جماعة الإخوان، من بينهم المرشد العام للجماعة محمد بديع في قضية التخابر مع قطر، لحين الفصل في طلب الرد.

ويواجه المتهمون اتهامات بـ“ارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، والتنسيق مع تنظيمات العنف المسلح داخل مصر وخارجها بقصد الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، والمعروفة بالتخابر مع حماس“.

وفي 18 ديسمبر 2013، أمر النائب العام المصري السابق، المستشار هشام بركات، بإحالة ”مرسي“ و35 متهمًا آخرين لمحاكمة جنائية عاجلة في قضية أطلق عليها الإعلام ”التخابر مع حماس“.

وبدأت ”محكمة جنايات القاهرة“ نظر القضية في 16 فبراير 2014، وأصدرت في 16 يونيو 2015 أحكامها التي شملت: السجن المؤبد (25 عاماً) لمرسي وبديع وسعد الكتاتني القيادي في جماعة الإخوان والرئيس السابق للبرلمان، و14 آخرين من قيادات الجماعة، و“الإعدام“ لـ16 آخرين بينهم 3 حضوريا هم نائب المرشد العام لجماعة الإخوان خيرت الشاطر ومحمد البلتاجي القيادي البارز بالجماعة، وأحمد عبدالعاطي مدير مكتب مرسي إبان رئاسته ، والسجن 7 سنوات لاثنين آخرين وهم حضوريا محمد رفاعة الطهطاوي، رئيس ديوان الرئاسة إبان مرسي، ومساعده أسعد الشيخة، وانقضاء الدعوى لمتهم توفي قبل النطق بالحكم، وهو فريد إسماعيل، أحد القيادات البارزة بالإخوان.

لكن المتهمين قدموا طعنًا وقبلته محكمة النقض وأُعيدت المحاكمة، التي أوقفتها محكمة الجنايات اليوم.

وتشمل التهم التي صدرت بناءً عليها الأحكام السابقة: ”ارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وهي حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، بغية الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية“، وهي التهم التي نفاها المتهمون، ويعتبرونها ”سياسية“.

وأظهرت الفترة الأخيرة توافقًا بين مصر وحماس، وهو ما وضع علامات استفهام حول مصير القضية التي تعتبر الحركة طرفًا فيها، ومتهم فيها عدد من قيادات وعناصر الإخوان من بينهم الرئيس الأسبق محمد مرسي، وهي قضية التخابر مع حماس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com