حقيقة اغتيال رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر في لحج

حقيقة اغتيال رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر في لحج

تواردت، اليوم الخميس، أنباء عن اغتيال رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر خلال زيارته مدينة لحج، فيما نقلت وسائل إعلام أن مجموعة مسلحة اعترضت موكب رئيس الوزراء اليمني في محاولة لاغتياله.

وذكرت وكالة “الأناضول” التركية أن بن دغر نجا من محاولة اغتيال بعد اعتراض موكبه بأسلحة متوسطة بمحافظة لحج لدى مهاجمة مسلحين مجهولين موكبه بأسلحة متوسطة، في محافظة لحج، مشيرة إلى أن “بن دغر لم يتعرض لأذى جراء الهجوم”.

ونقلت وسائل إعلام مختلفة محسوبة على الإخوان المسلمين نبأ محاولة الاغتيال، ناسبة الخبر لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

لكن الوكالة الرسمية نقلت عن نائب وزير التعليم الفني والتدريب المهني عبدربه المحولي، اليوم الخميس، قوله إن “بعض الخارجين عن القانون اعترضوا بأسلحتهم المتوسطة موكب رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر ومرافقيه، ما أعاق وصولهم إلى ساحة الاحتفال التي احتشد فيها الآلاف من أبناء الصبيحة  لحضور الاحتفال الخاص بافتتاح كلية المجتمع في مديرية الصبيحة”، دون أي إشارة عن محاولة الاغتيال المزعومة.

ونفى المحولي ما تداولته بعض المواقع الإخبارية حول رفض أبناء الصبيحة زيارة رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر والوفد المرافق له، بينما ذكر ناشطون جنوبيون أن محتجين من أهالي الصبيحة رفضوا السماح بمرور موكب بن دغر من منطقتهم وسط غضب جنوبي من الحكومة الشرعية.‎