وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش ووزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير
وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش ووزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفيررويترز

بعد قرار "العدل الدولية".. مطالبات إسرائيلية بـ"احتلال رفح"

أثار قرار محكمة العدل الدولية، الجمعة، الذي طالب تل أبيب بوقف هجومها على رفح، جنوبي غزة، رفضاً إسرائيلياً وصل إلى المطالبة بـ"احتلال" المدينة التي تؤوي مئات آلاف الفلسطينيين.

وقال وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش، الجمعة، إن مطالبة إسرائيل بوقف الحرب على حركة حماس بمثابة مطالبتها بأن تقرر الاختفاء من الوجود، بحسب "رويترز".

وأضاف في بيان: "الإسرائيليون لن يوافقوا على ذلك".

كما نقلت وسائل إعلام عن وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير، قوله إن الرد على قرار المحكمة يجب أن يكون "احتلال رفح وزيادة الضغط العسكري وهزيمة حماس".

ومن جهته، اعتبر زعيم المعارضة يائير لابيد، أن عدم ربط المحكمة بين وقف القتال في رفح وعودة الرهائن "انهيار أخلاقي وكارثة أخلاقية".

ويتشاور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع عدد من وزراء حكومته خلال اجتماع يعقد عبر الهاتف حول قرار المحكمة وفق ما أعلن مكتبه الجمعة.

أخبار ذات صلة
محكمة العدل الدولية.. قرارات باتّة وصلاحيات تنفيذية مفقودة (إنفوغراف)

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com