رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهورويترز

"واللا": نتنياهو مسؤول عن قرار محكمة العدل الدولية

حمّل موقع "واللا" العبري، الجمعة، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، المسؤولية عن إصدار محكمة العدل الدولية قرارًا تاريخيًّا ضد تل أبيب، وعن إيقاظ فكرة الاعتراف بالدول الفلسطينية في أوروبا.

وقال الموقع، إن نتنياهو ووزير الدفاع يوآف غالانت، وعددا من المسؤولين الإسرائيليين الآخرين، هم المسؤولون عن صدور قرار محكمة العدل الدولية، ومذكرة الاعتقال من المحكمة الجنائية، وأيضا تسببوا في إيقاظ فكرة الاعتراف بالدول الفلسطينية في أوروبا؛ بسبب عدم شرح استراتيجيته الخاصة بالتعامل مع قطاع غزة بعد انتهاء الحرب، بالإضافة إلى مواصلة الشعارات الزائفة غير المجدية.

وقال الموقع العبري، إن إسرائيل وصلت إلى وضع سياسي متدنٍّ بسبب السياسة التي تتبعها حكومة نتنياهو، فبدلًا من تلقي الدعم من الدول الغربية، أو على أقل تقدير التعاطف، أصبحت إسرائيل دمية في أيديهم، ويتضح ذلك من مذكرة الاعتقال في لاهاي ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير الدفاع، إلى جانب أسماء زعماء حركة "حماس" يحيى السنوار، ومحمد الضيف، وإسماعيل هنية، بالإضافة إلى إعلان الدول الأوروبية الاعتراف بالدولة الفلسطينية، علاوة على قرار محكمة العدل الدولية.

أخبار ذات صلة
"العدل الدولية" تأمر إسرائيل بوقف الهجوم العسكري على رفح

وأضاف الموقع أن رئيس الوزراء الإسرائيلي قد تعلم خلال السنوات الخمس عشرة الأخيرة أن أفضل طريقة لترسيخ حكمه في حزب "الليكود"، هي أن يحيط نفسه بـ"المتملقين"، ومع علمه بأنه محاط بـ"الأقزام"، تصرف طوال هذه الفترة كآلة دعاية مستقلة.

وتابع: "أجرى نتنياهو أكثر من عشرين مقابلة مع وسائل الإعلام الأجنبية، وكانت نتيجة ذلك سيئة، أوروبا أصبحت ضدنا، والولايات المتحدة أوقفت شحنات الأسلحة إلينا، ومن العار الحديث عما حدث في لاهاي".

وتابع الموقع أن الإدارة الأمريكية ظلت تتطلب من نتنياهو منذ أشهر إعداد خطة استراتيجية لمرحلة ما بعد انتهاء الحرب في غزة، وبدلًا من إعطاء إجابات، كرر نتنياهو الشعارات الجوفاء نفسها، وعلى رأسها "هزيمة حماس"، و"تحقيق النصر المطلق"، وكان الثمن حدوث أزمة هائلة مع الأمريكيين، وانقلاب المدعي العام في لاهاي ضد إسرائيل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com