عناصر من ميليشيا حزب الله العراقية
عناصر من ميليشيا حزب الله العراقيةأ ف ب

ميليشيا حزب الله العراقية تعلّق هجماتها ضد القوات الأمريكية

قالت ميليشيا حزب الله العراقية المدعومة من إيران، الثلاثاء، إنها علقت كل عملياتها العسكرية ضد القوات الأمريكية بالمنطقة، في قرار يهدف لعدم "إحراج" الحكومة العراقية.

يأتي القرار بعد أيام من تنفيذ ميليشيات عراقية هجوما أسفر عن مقتل 3 جنود أمريكيين وإصابة آخرين في قاعدة على الحدود الأردنية السورية.

وقال أبو حسين الحميداوي الأمين العام للميليشيا في بيان عبر منصة تليجرام: "إننا إذ نعلن تعليق العمليات العسكرية والأمنية على قوات الاحتلال - دفعاً لإحراج الحكومة العراقية - سنبقى ندافع عن أهلنا في غزة بطرق أخرى".

وقالت ميليشيا كتائب حزب الله في بيانها أيضاً إن "هناك خلافات مع الحلفاء بشأن هجماتها"، وخصت بالذكر إيران.

‬وأضاف البيان: "إخوتنا في المحور‭ ‬(المقاومة)، لا سيما في الجمهورية الإسلامية (الإيرانية) لا يعلمون كيفية عملنا الجهادي، وكثيراً ما كانوا يعترضون على الضغط والتصعيد ضد قوات الاحتلال الأمريكي في العراق وسوريا".

وتتعرض القوات الأمريكية في العراق وسوريا لضربات من ميليشيات مدعومة من إيران منذ سنوات، لكن الهجمات تصاعدت منذ بدء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

جهود حثيثة

وقال فرهاد علاء الدين مستشار رئيس الوزراء العراقي للشؤون الخارجية إن "قرار كتائب حزب الله جاء بعد أيام من الجهود الحثيثة لرئيس الوزراء العراقي بهدف منع أي تصعيد جديد بعد الهجوم".

وأضاف علاء الدين في مقابلة: "بذل رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني جهودا مضنية خلال الأيام القليلة الماضية ويتواصل مع جميع الأطراف المعنية داخل العراق وخارجه".

وتابع: "يتعين على جميع الأطراف دعم جهود رئيس الوزراء لمنع أي تصعيد محتمل".

الوقت المناسب

وأحجمت وزارة الدفاع الأمريكية عن تقديم تعليق مباشر على بيان الميليشيا العراقية، وقالت: "الأفعال أعلى صوتاً من الكلمات".

وقال البريجادير جنرال باترك رايدر المتحدث باسم البنتاجون إن 3 هجمات بالفعل شُنت على القوات الأمريكية في المنطقة منذ وقوع الهجوم الدامي على الحدود الأردنية السورية، وأشار إلى أن ذلك سيعقبه رد أمريكي.

وذكر رايدر في إفادة صحفية: "بالنسبة للبيان الصادر، لا أعتقد أننا كنا نحتاج أن نكون أكثر وضوحاً في دعوتنا للجماعات الوكيلة لإيران إلى وقف هجماتها. لكنها لم توقفها، ولذلك، سنرد في الوقت وبالأسلوب اللذين نختارهما".

وأضاف: "تعرفون، عندما أقول الأفعال أعلى صوتاً من الكلمات، فقد وقعت 3 هجمات، حسب علمي، منذ 28 يناير".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com