السجن 6 أشهر مع وقف التنفيذ بحق محمد فالي زعيم الطائفة الأحمدية بالجزائر

السجن 6 أشهر مع وقف التنفيذ بحق محمد فالي زعيم الطائفة الأحمدية بالجزائر

المصدر: ا ف ب

قضت السلطات القضائية في الجزائر، الأربعاء، بالحكم على زعيم الطائفة الأحمدية محمد فالي، بالسجن 6 أشهر مع وقف التنفيذ، بعد إدانته بـ“الإساءة للدين“، بحسب محامي الدفاع صالح دبوز.

وقال المحامي دبوز إنه ”حكم على محمد فالي بالسجن 6 أشهر، لإدانته بتهمة جمع أموال دون ترخيص والإساءة للنبي محمد والإسلام“، مضيفًا أنه ”من المؤكد أن موكلي سيستعيد حريته، لكني مصدوم لأنه حكم عليه في قضية لا وقائع فيها“.

ويقدر عدد الأحمديين بألفي شخص في الجزائر البالغ عددها 40 مليون نسمة، ويتعرضون منذ 2016 لملاحقات، وتم توقيف وملاحقة 286 منهم.

وخلال جلسة المحاكمة في 6 سبتمبر/ أيلول الجاري، في محكمة ”عين تدلس“، طلب الادعاء سجن المتهم مدة عام، في الوقت الذي يلاحق فيه فالي أمام 6 محاكم مختلفة.

وتم توقيف محمد فالي في 28 آب/ أغسطس الماضي بمنزله في ”عين الصفراء“، وأودع سجن ”مستغانم“، في حين حكم عليه غيابيًا بالتهمة ذاتها بالسجن 3 أشهر في شباط/فبراير 2017، لكنه استأنف الحكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com