ميليشيات أفغانية تهاجم ”داعش“ على الحدود السورية العراقية

ميليشيات أفغانية تهاجم ”داعش“ على الحدود السورية العراقية

المصدر: بغداد- إرم نيوز

أعلنت الميليشيات الأفغانية التي تطلق على نفسها ”فيلق فاطميون“، الاثنين، أنها هاجمت مواقع لتنظيم ”داعش“ على الحدود السورية العراقية، وأوقعت 30 قتيلًا في صفوف التنظيم واستولت على معدات عسكرية.

وقال قائد لواء الإمام الحسن، التابع للميليشيات لوسائل إعلام إيرانية، دون الكشف عن هويته إن ”قواته تمكنت ،فجر الاثنين، من مهاجمة مواقع لتنظيم ”داعش“ بشكل مفاجئ“، مضيفًا أن ”الهجوم ضد التنظيم كانت انتقامًا لدم محسن حججي“، المقاتل الإيراني الذي أعدمه ”داعش“ بعد أسره في منطقة التنف في الـ9 من آب/أغسطس الماضي.

وأوضح القائد الأفغاني أن ”لواء الإمام الحسن فاجأ عناصر ”داعش“ بالهجوم، وقد قتل أكثر من 30 إرهابيًا في الهجوم، وقام بالاستيلاء على الكثير من المعدات التي خلفها العدو“.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني أنه تمكن من استعادة جثمان محسن حججي ضمن الصفقة التي أبرمها حزب الله اللبناني مع تنظيم ”داعش“ والتي أفضت إلى نقل عناصر التنظيم وعائلاتهم من الحدود اللبنانية إلى شرق سوريا وتحديدًا مدينة البوكمال على الحدود مع العراق.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، رفضه للصفقة التي أبرمها حزب الله مع ”داعش“، وقال إن ”العراق يعلن عدم قبوله بنقل أعداد كبيرة من عناصر ”داعش“ الإرهابي من الحدود اللبنانية السورية إلى المناطق الحدودية مع العراق“.

ووصف العبادي تفاوض حزب الله وإيران من جهة مع تنظيم ”داعش“ بأنه ”لا مبرر له“، منوهًا إلى أن ”بغداد لا تسعى إلى احتواء ”داعش“ بل القضاء عليه ،ولا خيار أمام الإرهابيين إلا الاستسلام أو الموت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com