بارزاني يتهم الحكومات العراقية المتعاقبة بـ“قمع الأكراد“ ودفعهم للاستفتاء

بارزاني يتهم الحكومات العراقية المتعاقبة بـ“قمع الأكراد“ ودفعهم للاستفتاء
ARBIL, IRAQ - AUGUST 16: Kurdish Regional Government President Massoud Barzani during a press conference on August, 16, 2014 in Arbil , Iraq . (Photo by Thomas Imo/Photothek via Getty Images), Massoud Barzani

المصدر: الأناضول

اتهم رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود بارزاني، اليوم الأحد، الحكومات العراقية المتعاقبة بـ“قمع الأكراد“، معتبرًا أن هذا الأمر ”دفعهم“ للتوجه لإجراء استفتاء الانفصال عن العراق.

ورأى بارزاني في بيان له، أن ”للأكراد تجربة 100 عام من المعاناة مع الحكومات العراقية“. وتابع أن ”الأكراد قرروا إجراء الاستفتاء من أجل الابتعاد عن الحروب والوصول للسلام وتحقيق الاستقلال“.

وأضاف، أن ”هذا الأمر حق طبيعي لهم، وتطبيقه لا يعني معاداة أي مكون أو قومية في العراق“.

وختم بارزاني بالإشارة، إلى أن ”على الأخوة في العراق أن يدركوا أن الشعب الكردي لم يكن سببًا في تفكيك وحدة العراق والشراكة والتعايش المشترك“.

والاستفتاء، المزمع إجراءه، في 25 سبتمبر/أيلول الجاري، غير مُلزم، ويتمحور حول استطلاع رأي سكان المحافظات الثلاث في الإقليم الكردي، وهي: أربيل والسليمانية ودهوك، ومناطق أخرى متنازع عليها، بشأن إن كانوا يرغبون بالانفصال عن العراق أم لا كمحافظة كركوك وبعض مناطق ديالى.

وترفض الحكومة العراقية الاستفتاء، وتقول إنه لا يتوافق مع دستور العراق، الذي أقر في 2005، ولا يصب في مصلحة الأكراد سياسيًا ولا اقتصاديًا ولا قوميًا.

وأعربت الولايات المتحدة في أكثر من مناسبة عن قلقها من الاستفتاء، معتبرة أنه سيشكل انحرافًا عن الأولويات العاجلة، مثل هزيمة ”داعش“ وتحقيق استقرار البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com