السودان يعلق صدور صحيفة خاصة 3 أيام على إثر شكوى على مقال‎

السودان يعلق صدور صحيفة خاصة 3 أيام على إثر شكوى على مقال‎

المصدر: الأناضول

قررت السلطات السودانية، اليوم الخميس، تعليق صدور صحيفة ”آخر لحظة“ الخاصة مدة 3 أيام، بناءً على شكوى تقدم بها مجلس الوزراء.

وورد قرار تعليق الصدور في بيان، صادر عن مجلس الصحافة والمطبوعات الحكومي، استجابة لشكوى، قدمها مجلس الوزراء السوداني، ضد كاتب مقالة صحفية، وأمهل القرار إدارة الصحيفة 48 ساعًة لإنفاذه.

وكان كاتب المقال طلب من الحكومة السودانية، دفع مبلغ 7.3 مليارات دولار كتعويضات، لصالح عائلات ضحايا تفجيرات السفارتين الأمريكيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998، حسب ما قضت محكمة فيدرالية أمريكية مؤخرًا.

وسبق أن تقدم وزير رئاسة مجلس الوزراء السوداني، أحمد سعد عمر، بشكوى للجنة ”الشكاوى“ بمجلس الصحافة والمطبوعات، ضد مقال للكاتب الصحفي عبدالله الشيخ، أيد بموجبه الحكم الصادر من محكمة فيدرالية أمريكية، يقضي بدفع الحكومة السودانية تعويضات لذوي ضحايا تفجيرات السفارتين الأمريكيتين في كينيا وتنزانيا، باعتبارها كانت من الداعمين لزعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن.

وفي 7 أغسطس/آب 1998، توقفت شاحنات محملة بالمتفجرات أمام سفارات الولايات المتحدة الأمريكية، في نيروبي ودار السلام، وانفجرت في وقت واحد تقريبًا، ما أسفر عن مقتل 213 شخصًا في نيروبي، بالإضافة إلى 11 شخصًا في دار السلام غالبيتهم من الكينيين.

من جانبه، قال رئيس تحرير صحيفة ”آخر لحظة“، عبد العظيم صالح، إن ”القرار يتنافى مع إعلان الحكومة السودانية، بإطلاق الحريات الصحفية في البلاد“.

واعتبر صالح أن ”مناخ مصادرة الصحف، لا يساعد في مسيرة الصحافة السودانية“.

وحل السودان في المرتبة 174 من أصل 180 دولًة، وفقًا لمؤشر منظمة ”مراسلون بلا حدود“ الصادر في أبريل/نيسان 2017، لقياس حالة حرية الصحافة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com