مرجع عراقي يتعرض للاغتيال عقب رفضه صفقة حزب الله وداعش (فيديو)

مرجع عراقي يتعرض للاغتيال عقب رفضه صفقة حزب الله وداعش (فيديو)

المصدر: بغداد -إرم نيوز

نجا المرجع الديني الشيعي العراقي الشيخ فاضل البديري من محاولة اغتيال، يوم الثلاثاء، بعد رمي مجهولين لثلاث قنابل على مكتبه، مما عرضه لجروح دفعت لنقله للمستشفى.

وقال الشيخ فاضل البديري،عقب محاولة الاغتيال في تصريح لقناة NRT عربية العراقية، إنه “تعرض لمحاولة اغتيال من قبل الطابور الخامس الذي يستثمر أية فجوة تحصل هنا وهناك”.

وأضاف “أرادو أن يصنعوا مشكلة بسبب البيان الأخير الذي انتقدت فيه تواجد داعش على الأراضي العراقية”، موضحا أنه “أحسن الظن بمن انتقدهم في البيان ولم يتهمهم بل اتهم من يتصيد بالماء العكر”، حسب تعبيره.

ويأتي استهداف البديري بعد إعلان رفضه وإدانته للصفقة التي أبرمتها مليشيات حزب الله اللبناني مع تنظيم داعش المتشدد، والتي أفضت إلى نقل نحو 300 من عناصر التنظيم إلى الحدود العراقية مع سوريا.

وقالت وسائل إعلام عراقية “إن الشيخ البديري نجا من محاولة اغتيال بعد 72 ساعة من نشره لبيان دان فيه اتفاق حزب الله وداعش حيث نقل على إثرمحاولة الاغتيال إلى مستشفى الإمام علي في مدينة النجف”.

ووصفت مصادر عراقية مقربة من المرجعيات الدينية “الوضع الصحي للمرجع البديري بالحرج نتيجة رمي القنابل على مكتبه”.

وكان المرجع البديري دعا الشعب العراقي إلى شجب الصفقة التي أبرمها حزب الله مع داعش، مطالباً في الوقت ذاته الحكومة العراقية برئاسة حيدر العبادي بإدانة هذه الصفقة وتحشيد الجيش العراقي لمواجهة التطرف والتشدد.

وحث البديري بحسب بيان نشر على موقعه الرسمي “العراقيين على مراجعة مواقفهم وخطاباتهم الحماسية” التي رحبت بالصفقة التي أبرمها حزب الله مع داعش على حساب الأمن العراقي

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع