القوات العراقية تبدأ اقتحام أحياء مركز تلعفر.. وتحبط هجومًا جويًّا لداعش

القوات العراقية تبدأ اقتحام أحياء مركز تلعفر.. وتحبط هجومًا جويًّا لداعش

المصدر: الأناضول

بدأت قوات عراقية خاصة عملية اقتحام المدخلين الغربي والجنوب الشرقي‎ لمدينة تلعفر، مركز قضاء تلعفر غرب مدينة الموصل، وفق ما ذكر مصدران أمنيان عراقيان.

وقال الملازم أول بهاء المياحي، الضابط في الشرطة الاتحادية، إن “قوات خاصة من الرد السريع التابعة لوزارة الداخلية، بإسناد من الحشد الشعبي، بدأت صباح الثلاثاء اقتحام المدخل الغربي لمركز قضاء تلعفر”.

من جهته، قال الرائد ستار هادي، الضابط في الفرقة التاسعة بالجيش العراقي، إن “قطعات الفرقة المدرعة التاسعة وفرقًا من الحشد الشعبي، شرعت في اقتحام حيي الجزيرة والمنتظر ضمن الأحياء الجنوبية الشرقية لمدينة تلعفر”.

وفي تصريحات سابقة، قال مسؤول وحدة القصف المدفعي في الفرقة السادسة عشرة بالجيش العراقي، النقيب إيهاب صفوان الياسري الاثنين، إن “المدفعية والمستشارين الأمريكيين بدؤوا بالمشاركة القتالية الفعلية ضد داعش على جبهة تلعفر، وذلك من خلال المدفعية الثقيلة الذكية”.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن الأحد، عن انطلاق العمليات العسكرية لتحرير قضاء تلعفر من قبضة مسلحي داعش.

والمنطقة المستهدفة هي جبهة بطول نحو 60 كلم، وعرض نحو 40 كلم، وتتألف من مدينة تلعفر، وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلًا عن 47 قرية.

من ناحيته، قال مصدر عسكري عراقي إن “10 آلاف مدني فرّوا من المناطق المحيطة بقضاء تلعفر، خلال الـ24 ساعة الماضية، مع استمرار معارك تحريرها من تنظيم داعش”.

وأوضح النقيب جبار حسن الضابط في الجيش العراقي، أنه “بعد فرار المدنيين تم نقلهم إلى مخيمات مؤقتة كانت قد أنشئت خلف الخطوط الدفاعية”.

وأنشأت الحكومة العراقية قبيل بدأ معركة تحرير قضاء تلعفر، عددا من المخيمات المؤقتة خلف الخطوط الدفاعية، استعدادا لاستقبال الفارين من المعارك.

إحباط هجوم جوي لداعش

وفي وقت لاحق من اليوم الثلاثاء، قال مصدر عسكري عراقي إن القطعات العسكرية أحبطت هجومًا جويًا لتنظيم داعش على جبهة تلعفر” غرب مدينة الموصل.

وأوضح النقيب قصي الزوبعي، الضابط في الجيش العراقي، للأناضول، أن “طائرة مسيرة مزودة بصاروخيين أطلقها داعش من المحور الجنوبي لقضاء تلعفر، في محاولة لاستهداف قوات جهاز مكافحة الإرهاب والقطعات العسكرية”.

وأشار إلى أن “وحدة المراقبة الجوية الخاصة بالعمليات المشتركة زودت القوات المختصة بإحداثيات الطائرة، وتم إسقاطها بصاروخ أرض جو”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع